جريمة قتل الشاب اللبناني في فنزويلا: نتيجة للفلتان الامني والقاتل معروف

تبلغ وزير الخارجية والمغتربين عدنان منصور، من سفير لبنان في فنزويلا شربل وهبي، أن جريمة سلب وقتل الشاب جواد وليد العريضي (22 عاما)، اليوم في منطقة كاروبانو التي تبعد 500 كيلومتر عن العاصمة الفنزويلية كاراكاس، جاءت نتيجة الفلتان الأمني، وان المغدور كان على خلاف مع أحد الاشخاص، وان القاتل اصبح معروفا والسلطات الفنزويلية تجري التحقيقات اللازمة.

وقد قررت عائلة المغدور وخصوصا والدته المقيمة في كراكاس، دفنه في فنزويلا، مع الإشارة إلى أن مراسم الدفن ستقام غدا. وعلم ان والد الضحية موجود في لبنان وسيتوجه الى كراكاس.