الغازات السامة،بشار الأسد