زيارة وزير العدل الأستاذ شارل رزق الى البرازيل

زيارة وزير العدل الأستاذ شارل رزق الى البرازيل

 

بمناسبة وصول سعادة وزير العدل الأستاذ شارل رزق بزيارة خاصة الى البرازيل بتاريخ  22-شباط 2008  دعى السيد ايلي حاكمة رئيس الجامعة الثقافية اللبنانية في العالم إلى مأدبة عشاء خاصة حيث دعى  قوى 14 اذار ممثلة بكل من السيد ايلي عواد رثيس مكتب القوات اللبنانية والسيد سهيل يموت رئيس تيار المستقبل, السيد هيثم المصري رئيس مكتب الحزب التقدمي الاشتراكي, والسيد جورج خوري رئيس  مكتب حزب الكتائب اللبنانية وكان من بين الحضورأيضاً  ممثل رثيس الجمعية الخيرية المارونية السيد ادغار خطار, والسيد جورج حريز رئيس اتحاد الاندية اللبنانية في ساو باولو, وكل من السادة انطوان الغرّيب  ,ديغول ادو, ميشال جريصاتي, ميشال الزهر, طوني شديد , انطوان خوري, جورج كرم , سركيس البايع,  توفيق سليمان, والنائب ريكاردو عازار رئيس كتلة النواب المتحدرين من اصل لبناني في البرلمان البرازيلي. وخلال العشاء القى سعادة وزير العدل الأستاذ شارل رزق كلمة عن اهمية الجالية اللبنانية في الاغتراب .

في اليوم الثاني بتاريخ  23 شباط 2008 اقام السيد انطوان غرّيب حفل كوكتيل على شرف صديقه الخاص سعادة الوزير رزق  بحضور راعي الابرشية المارونية في البرازيل المطران ادغار ماضي وراعي ابرشية الروم الكاثوليك  في البرازيل المطران فارس معكرون , والمطران يوسف بشارة راعي ابرشية انطلياس المارونية ,والنائب البطريركي المطران فرنسيس البيسري، والسيد ايلي حاكمة رئيس الجامعة الثقافية في العالم, وقوى 14 اذار في ساو باولو ممثلة برأساءها وأعضاءها، والسيد ميشال الزهر، والسيد جورج خوري واعضاء حزب الكتائب اللبنانية في البرازيل, وعدد كبير من الشخصيات وفاعليات الجالية اللبنانية في البرازيل, وفي المناسبة القى سعادة الوزير رزق كلمة شدد فيها على التضامن والتحالف بين اللبنانيين المغتربين واللبنانيين في الوطن الحبيب لبنان , وعن حاجة هذا الوطن لابنائه في الاغتراب.

في اليوم الثالث الاحد، الواقع بتاريخ 24 شباط 2008 وبمناسبة السنة ال 44 على تاسيس الكاتدرائية المارونيةن كاتدرائية سيدة لبنان في ساو باولو، أًقيم قداس إحتفالي ترأسه سيادة كاردينال ساو باولو- البرازيل بادرو اوديلو شيرير وعاونه راعي الابرشية المارونية سيادة المطران ادغار ماضي, وسيادة المطارنة فرنسيس البيسري ويوسف بشارة راعي اللذين ارسلا من قبل الكاردينال مار نصرالله بطرس صفيرالسامي الإحترام، خصيصا لهذه المناسبة, كما شارك في هذا القداس الإحتفالي راعي ابرشية الروم الكاثوليك في البرازيل سيادة المطران فارس معكرون. كما حضر ايضاً سيادة الوزير رزق, وقنصل لبنان العام في ساو باولو السيد يوسف صياح، والسيد ايلي حاكمة, وممثلي قوى 14 اذار ممثلة برأساءها واعضاءها والسيد جورج حريز, والنائب الفدرالي ريكاردو عازار، وعدد كبير من رجال الاعمال وفاعليات الجالية اللبنانية في البرازيل وحشد كبير من المؤمنين. بعد انتهاء الذبيحة الإلهية انتقل الجميع الى صالون الكاتدرائية ومن ثم إلى نادي مونتي ليبانو حيث اقيم احتفال بمناسبة مرور 111 سنة على تأسيس الجمعية الخيرية المارونية في بولاية ساو باولو .خلال الإحتفال ألقى كلمة كل من سعادة الوزير شارل رزق ورئيس الجمعية الثقافية اللبنانية في العالم السيد ايلي حاكمة والنائب الفديرالي ريكاردو عازار وقنصل لبنان العام السيد يوسف صياح، تضمّمنت هذه الكلمات أهمية المباسبة واهمية وجود الجالية اللبنانية في الاغتراب و خاصةً الجالية المارونية التي لعبت ادواراً مهمة عبر التاريخ وما زالت تلعب دورها من أجل استمرار الوجود اللبناني في الخارج وطوطيد علاقاته مع الوطن الأم والمشاركة الفعالة لخروج لبنان من محنته والوصول إلى انتخاب رئيس للجمهورية اللبنانية باسرع وقت ممكن . وأخيراً ختم الاحتفال بعشاء على شرف جميع الحضور.

 




المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل