ليفربول يكتسح نيوكاسل ويعزز صدارته للدوري الانكليزي

ليفربول يكتسح نيوكاسل ويعزز صدارته للدوري الانكليزي

عزز ليفربول الساعي إلى لقبه الأول منذ عام 1990، موقعه في الصدارة بفوزه الساحق على مضيفه نيوكاسل 5-1 الأحد على إستاد "جيمس بارك" في افتتاح المرحلة العشرين من الدوري الانكليزي لكرة القدم.

ويدين ليفربول بفوزه إلى قائده ستيفن جيرارد الذي سجل هدفين وصنع مثلهما قبل أن يترك مكانه إلى الفرنسي دافيد نغوغ الذي اقتنص ركلة جزاء سجل منها الونسو الهدف الخامس.

ورفع ليفربول رصيده إلى 45 نقطة بفارق 4 نقاط أمام مطارده المباشر تشلسي الذي يلتقي مع مضيفه وجاره اللندني فولهام لاحقاً.

احتفظ مدرب ليفربول الإسباني رافاييل بينيتيز بالثلاثي ألونسو ومواطنه البرت رييرا والأيرلندي روبي كين الذين ساهموا بالفوز على بولتون على مقاعد الاحتياط وأشرك بدلاً منهم الهولندي راين بابل والأرجنتيني خافيير ماسكيرانو.

وكانت أول محاولة خطرة على المرميين تسديدة قوية للأرجنتيني كولوتشيني من حافة المنطقة فوق المرمى في الدقيقة الثامنة.

وأهدر ستيفن جيرارد فرصة ذهبية لافتتاح التسجيل عندما تلقى كرة بينية من الهولندي ديرك كوييت وتوغل داخل المنطقة وراوغ الحارس شاي غيغن بيد أنه تباطأ في التسديد فتدخل الأخير وابعد الخطر قبل أن يشتت الدفاع الكرة في الدقيقة 11. ثم تدخل غيفن ببراعة لأبعاد تسديدة قوية لجيرارد من مسافة قريبة في الدقيقة 14.

وأثمر ضغط ليفربول هدفا في الدقيقة 31 اثر هجمة منسقة قادها الأرجنتيني ايميليانو اينسوا ومنه إلى مواطنه ماسكيرانو الذي مرر كرة بينية إلى بنعيون فتوغل داخل المنطقة ومررها عرضية زاحفة على طبق من ذهب إلى جيرارد عند نقطة الجزاء فسددها قوية بيمناه ارتطمت بالقائم الايسر وعانقت شباك غيفن.

وعزز هيبيا تقدم ليفربول بهدف ثان بضربة رأسية إثر ركلة ركنية انبرى لها الاختصاصي جيرارد في الدقيقة 36.

ورد نيوكاسل بركنية كاد تايلور يقلص من خلالها الفارق بضربة رأسية مرت بجوار القائم الأيسر للحارس الإسباني خوسيه ريينا في الدقيقة 43، قبل ان ينجح زميله الكندي دافيد ادغار بضربة رأسية اثر ركلة ركنية انبرى لها داني غورثي في الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع.

وأعاد الهولندي راين بابل الفارق إلى سابق عهده عندما استغل دربكة أمام المرمى بعد ضربة رأسية لهيبيا إثر ركلة ركنية لجيرارد فتابع الكرة داخل المرمى في الدقيقة 50.

وعزز جيرارد تقدم ليفربول بهدف رابع عندما تلقى كرة من ليفا وكسر مصيدة التسلل فانفرد بالحارس غيفن وتابعها داخل مرماه في الدقيقة 66 رافعاً رصيده إلى 8 أهداف على لائحة الهدافين هذا الموسم.

وحاول غوثري من تسديدة قوية من 20 مترا تصدى لها ريينا في الدقيقة 69، ثم كاد جيريمي يخدع الحارس ريينا من ركلة حرة من منتصف الملعب حيث افلتت الكرة من يدي الاخير وتهيأت أمام مهاجم ليفربول السابق مايكل أوين الذي حاول متابعتها داخل المرمى لكنها ارتطمت بقدم المدافع جيمي كاراغر وتحولت إلى ركنية لم تثمر في الدقيقة 74.

وحصل ليفربول على ركلة جزاء إثر عرقلة المهاجم الفرنسي دافيد نغوغ، بديل جيرارد، داخل المنطقة من قبل الندافع ادغار فانبرى لها الإسباني تشابي الونسو، بديل بنعيون، بنجاح في الدقيقة 76.

المصدر:
الجزيرة الرياضية

خبر عاجل