“نور الدولية” بصدد طرح مشروع “جزيرة أرزة لبنان” في البحر


"نور الدولية" بصدد طرح مشروع "جزيرة أرزة لبنان" في البحر

"جزيرة أرزة لبنان" قبالة الشاطئ اللبناني، مشروع جديد من نوعه أعلنت عن عزمها بطرحه شركة "نور الدولية القابضة" على المراجع الرسمية اللبنانية لأخذ الموافقات. وكشفت الشركة النقاب عن أن المشروع عبارة عن جزيرة اصطناعية في البحر على شكل رمز لبنان الوطني وسوف تشكل أكبر شجرة إصطناعية عرفها التاريخ.

وسوف تضم الجزيرة مجمعات سكنية وتجارية وسياحية وترفيهية وخدماتية تتميز بقدر كبير من الفخامة المنسجمة مع أسلوب الحياة العصرية بالإضافة إلى توافر أفضل وسائل الراحة والإستجمام .

وذكرت الشركة أيضاً بأنها ستقوم بدور المطور الرئيسي للمشروع وأنها باشرت إتصالاتها مع العديد من المستثمرين اللبنانيين المقيمين والمغتربين والعرب وجهات إستثمارية أخرى.

وصرح رئيس مجلس إدارة " شركة نور الدولية " الدكتور محمد صالح أن المشروع من شأنه تعزيز مكانة لبنان كوجهة سياحية وإستثمارية رائدة على المستوى الدولي واستقطاب الزوار والمستثمرين من كل أنحاء العالم إلى لبنان.

وأوضح صالح ( مبتكر فكرة المشروع ) أن مجلس إدارة الشركة جال على بعض الأقطاب السياسية لأخذ "المباركة" على فكرة طرح المشروع مؤكداَ أن ثمة ترحيب بالفكرة. ومؤسسة تشجيع الإستثمارات في لبنان ( إيدال ) للمباشرة بإجراءات الترخيص .

وأعرب صالح عن أمله بأن تتم الموافقة الرسمية على المشروع وإصدار التراخيص اللازمة بأقرب وقت ممكن نظراً لإهتمام المستثمرين البالغ للدخول في مشروع "جزيرة الأرزة" العملاق .

وقال صالح أن المشروع سيوفر نحو 50.000 فرصة عمل ، موضحا بأن استراتيجية الشركة تتمحور حول تأسيس تحالفات مع أهم الشركات في هذا المجال لضمان توفير أفضل الخدمات في المشروع . وأشار إلى أنه سيتم الإعلان عن مزيد من التفاصيل حول "جزيرة أرزة لبنان" بعد استصدار الموافقات اللازمة .

ومن المتوقع أن يستغرق إنجاز المشروع وفقاً لصالح فترة 3 إلى 4 سنوات بعد الحصول على المراسيم والتراخيص الخاصة من الجهات اللبنانية المختصة . الذي أكد أن المشروع يراعي في تصاميمه حماية البيئة البحرية وعدم إلحاق أية أضرار بها حيث أن بعض أجزاء الجزيرة ستكون عبارة عن أجنحة الأرزة العائمة فوق سطح البحر.

وذكر صالح أن شركات إستثمارية عدة أبدت إهتمامها للإستثمار في المشروع من بينها مجلس الأعمال السعودي اللبناني ومجموعة الحكير للتنمية السياحية السعودية وشركات بحرينية وقطرية ومجموعة البهبهاني الكويتية.

وكشفت الشركة بأن مفاوضات حثيثة تجري مع عدد من الشركات لتقديم الخدمات الإستشارية ومنها B.A. الأميركية المتخصصة بالمشاريع المائية على مستوى العالم . كما تعاقدت الشركة مع كبرى الشركات العالمية للدخول في تنفيذ بعض أعمال البناء من المشروع كشركة باناسونيك وشركة هاواوي الصينية العالمية وشركة هومز إكسبرس البريطانية المتخصصة في التسويق العقاري وشركة نيفي غروب انترناشيونال المتخصصة في مجال مكافحة التلوث البيئي . وبذلك تكون شركة نور الدولية قد هيأت تحالفاً عالمياً في مجال الهندسة والبناء والتسويق والإدارة والدراسات الإقتصادية والبيئية لتشكل كياناً عملاقاً للقيام بتنفيذ هذا المشروع المميز .

المصدر:
وكالات

خبر عاجل