مسؤولون إيرانيون لـ “عكاظ”: لن نعلق التخصيب

مسؤولون إيرانيون لـ "عكاظ": لن نعلق التخصيب

أكد مسؤولون إيرانيون لـ "عكاظ" أن طهران لن تعلق تخصيب اليورانيوم كشرط أميركي غربي للحوار. ودعوا إلى عدم الاستغراق في الأماني إزاء الإدارة الأميركية الجديدة، متوقعين عدم حدوث تغيير كبير في أجندتها الاستراتيجية.

وقال عضو لجنة الأمن القومي في البرلمان الإيراني حسين سبحاني نيا إن سياسة اميركا الخارجية لا تتأثر بتغير الاشخاص والزعماء مهما كانت ألوانهم الحزبية مضيفا أن أوباما يرغب إيران بجزرة بوش السابقة بهدف تعليق أنشطتها النووية وهو أمر مرفوض ونعتبره خطا أحمر.

من جهته، أكد ممثل إيران الدائم لدى الوكالة الدولية للطاقة الذرية علي أصغر سلطانية ان طهران لن تقبل ابدا بتعليق التخصيب. وقال إذا كانت إدارة أوباما تريد إجراء مباحثات حول برنامج ايران النووي فعليها ان تتخلى عن شروط تعليق التخصيب والا فإن طهران لن تقبل بأي مفاوضات مشروطة.

وأعرب الباحث الإيراني محمد اسماعيلي عن اعتقاده أن حكومة أوباما لن تقدم أي تنازلات للإيرانيين وقال إن ماقيل عن فصل ربيع ينتظر العلاقات الايرانية- الاميركية هو نوع من الوهم لأن طهران خاب ظنها عندما طلب أوباما من حماس الاعتراف بإسرائيل. وأضاف ان إيران لاتعترف بإسرائيل وتساند حماس وحزب الله وأن تلك القضايا تشكل خطوطا حمراء لحكومة أوباما متسائلا: كيف يحصل التلاقي في ظل تلك التقاطعات؟.

المصدر:
عكاظ

خبر عاجل