اكتشاف تمثال لـ”توت عنخ آمون” في “كردستان العراق”

اكتشاف تمثال لـ"توت عنخ آمون" في "كردستان العراق"

أكد مسؤولون عراقيون في محافظة "دهوك"، التابعة لما يسمى إقليم "كردستان العراق"، العثور على تمثال يُعتقد أنه يعود إلى الفرعون "توت عنخ آمون"، الذي حكم مصر في القرن الخامس عشر قبل الميلاد، في اكتشاف هو الأول من نوعه بالمنطقة.

وتم العثور على التمثال الصغير، الذي لا يزيد ارتفاعه على خمسة سنتيمترات، في منطقة تحمل اسم "قلعة فرعون"، تقع على بعد حوالي كيلومتر واحد من شمال دهوك، بحسب مدير الآثار في المحافظة الكردية، حسن قاسم، الذي أشار إلى أن عدداً من المواطنين ساعدوا في اكتشاف التمثال.

روابط ذات علاقة
العثور على رأس تمثال مصارع روماني قرب أسوار القدس
وقال قاسم إن التمثال، الذي يتضمن كتابات باللغة المصرية القديمة "الهيروغليفية"، هو الأول من نوعه الذي يُعثر عليه في المنطقة، معتبراً أن "عملية العثور على هذا التمثال الفرعوني تنطوي على أهمية كبيرة، قد تسهم في الكشف عن مراحل غامضة من تاريخ المنطقة."

كما أعرب المسؤول العراقي عن أمله أن يؤدي الاكتشاف إلى "فتح قنوات للاتصال بين المؤسسات الأثرية المصرية وإقليم كردستان العراق مستقبلاً، لتبادل الخبرات والمعلومات"، حسبما نقل موقع "صوت العراق" ووسائل إعلام عراقية أخرى على الانترنت.

وأوضح أن زمن التمثال ربما يعود إلى عهد الدولة "الميتانية"، أي ما بين القرن الخامس عشر وبدايات القرن الرابع عشر قبل الميلاد، حيث تشير المصادر التاريخية إلى أن "الميتانيين" كانوا على علاقة جيدة مع حكام مصر آنذاك، كما أن العديد من رسائل ملوك هذه الدولة ما زالت محفوظةً في متحف "تل العمارنة" بمصر.

وكانت مديرية آثار دهوك قد أعلنت في وقت سابق، عن وجود أكثر من 700 موقع أثري يعود تاريخها إلى عصور مختلفة في عموم المحافظة، التي تبعد حوالي 460 كيلومتراً من شمال العاصمة العراقية بغداد.

المصدر:
وكالات

خبر عاجل