سعيد: هناك من يريد اطلاق شرارة عنفية من جبيل وسنواجه الأحزاب المسلحة في صناديق الإقتراع

سعيد: هناك من يريد اطلاق شرارة عنفية من جبيل وسنواجه الأحزاب المسلحة في صناديق الإقتراع

في خلال جولة انتخابية في جبيل بدأها في منسقية "القوات اللبنانية"، أكد منسق الأمانة العامة لقوى 14 آذار فارس سعيد أنه في خصومة سياسية مع "حزب الله" لأنه يعطل قيام الدولة في لبنان، مشدداً على أن ضمانة اللبنانيين عموماً والمسيحيين خصوصاً هي في أمن الدولة وليس في ورقة تفاهم مع هذا الحزب أو تلك الجماعة.

سعيد، وأمام حشد كبير من مناصري "القوات اللبنانية" في جبيل في حضور منسق "القوات في المنطقة شربل أبي عقل، أكد أن لا أحد يستطيع أن يربح في دائرة جبيل إلا إذا تحالف مع فريق 14 آذار وقال: قلنا في الماضي أهلاً وسهلاً بك في جبيل يا حزب الله سلمياً ولبنانياً، ونحن نقول لا لسلاح حزب الله في جبيل، ولا لأن تنقلب المكاتب الإنتخابية المنتشرة في منطقتنا في لحظة من اللحظات باتجاهات أخرى"، مشيراً إلى أننا "لا نتحمل أي احتكاكات في هذه المنطقة".

وأضاف سعيد: "من مركز "القوات اللبنانية" في جبيل أعلن باسم 14 آذار جبيل بأننا نريد معركة سياسية ديمقراطية حرة سلمية، نحن لا نريد  السلاح، وسنواجه كل الأحزاب والتيارات التي معنا بخصومة سياسية فقط في الديمقراطية، لا يخيفنا أي حزب أو جهاز ولا نريد أن نبني في مقابل أي حزب مسلح حزباً مسلحاً آخر.

وأكد سعيد أن "حزبنا هو الدولة اللبنانية، وجهاز أمننا هو المؤسسة العسكرية بقيادة العماد جان قهوجي، وضمانتنا في القوى الأمنية الداخلية، ولا نريد في أي لحظة من اللحظات أن نكون في دائرة الإتهام بأننا مسؤولون عن الإحتكاكات في هذه المنطقة".

وأشار سعيد إلى أننا "لا نريد بأي شكل من الأشكال أن يكون هناك أعمال عنف في هذه الإنتخابات لأن هناك من يريد تعطيل الإنتخابات وإثارة الغرائز واستفزاز الجماعة في جبيل وأن تكون هذه المنطقة هي المكان لتنطلق منه شرارة عنفية." أضاف: "نريد مواجهة الأحزاب المسلحة في الكلمة والعقل وفي الفكر وفي أصواتنا في صناديق الإقتراع".

المصدر:
إذاعة لبنان الحر

خبر عاجل