جنبلاط يطرح توزير أرسلان شرط أن يحتسب من حصة المعارضة

جنبلاط يطرح توزير أرسلان شرط أن يحتسب من حصة المعارضة

ذكرت صحيفة "السفير" أن الوسط السياسي فوجئ في ساعة متأخرة من ليل أمس، بطرح تقدم به رئيس "اللقاء الديموقراطي" النائب وليد جنبلاط إلى رئيس الحكومة المكلف سعد الحريري، في "لقاء مفتوح"، جمعهما في قريطم، وتمثل في اقتراح توزير النائب طلال ارسلان عن أحد المقاعد الدرزية الثلاثة، شرط احتسابه من ضمن حصة المعارضة، ويعني ذلك، أنه سيكون لزاما على "حزب الله" التخلي عن أحد المقعدين الشيعيين من حصته لقاء توزير ارسلان، خاصة بعد أن أبلغ الرئيس بري "الجميع وعلى راس السطح"، عدم استعداده للتخلي عن أي من المقاعد الشيعية الثلاثة، حصة "أمل" في الحكومة الثلاثينية.

وإذا كان جنبلاط قد برر أمام حلقة ضيقة من أعضاء "اللقاء الديموقراطي" خطوته بأنها لا تهدف إلى إحراج المعارضة، بقدر ما تهدف إلى الحفاظ على صيغة التمثيل الدرزي الحالية في الحكومة، مضيفا أنه لم يتحدث مع الرئيس المكلف في الأسماء قبل ليل أمس نهائيا، وأنه حاذر فتح الأمر سابقا، حتى لا يحرج الحريري، لكنه عندما بدأ البحث معه في التفاصيل، قدم الاقتراح المتعلق بارسلان، ولقي قبولا من الرئيس المكلف، شرط أن يحتسب من حصة المعارضة وبجواب رسمي منها.

المصدر:
السفير

خبر عاجل