برشلونة وإنتر في استهلالية صعبة لدوري الأبطال

برشلونة وإنتر في استهلالية صعبة لدوري الأبطال

يستهل برشلونة مشوار الدفاع عن لقبه الذي أحرزه في أيار الماضي بفوزه على مانشستر يونايتد الإنكليزي بأقوى مواجهة ممكنة عندما يحل ضيفاً على إنتر ميلان الإيطالي في الجولة الأولى من منافسات المجموعة السادسة ضمن الدور الأوّل (دور المجموعات) لمسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم غداً الأربعاء على ملعب سان سيرو.

وتكتسي المباراة أهمية كبيرة لمهاجمي الفريقين السويدي زلاتان ابراهيموفيتش والكاميروني صامويل ايتو اللذين انتقلا في الاتجاه المعاكس في صفقة كلفت النادي الكاتالوني 46 مليون يورو، فأصبح ابراهيموفيتش يدافع عن ألوان برشلونة، في حين انتقل ايتو لرفع راية إنتر ميلان.

واستهل النجمان الموسم الجديد بطريقة جيدة، حيث سجل ابراهيموفيتش هدفين في المرحلتين الأولين من الدوري الاسباني، وحذا حذوه ايتو أيضاً بتسجيله هدفين في ثلاث مباريات.

رشحت مكاتب المراهنات برشلونة للاحتفاظ بلقبه لكن التاريخ لا يقف إلى جانبه ذلك أن الفريق الأخير الذي نجح في إحراز لقبين متتالين كان ميلان الإيطالي عامي 1989 و1990، ومنذ ذلك التاريخ واعتماد النظام الجديد في دوري أبطال أوروبا وتحديداً منذ موسم 92-93 لم يتمكن أي فريق من الفوز بلقبين متتاليين.

واحتفظ المدرب جوسيب غوارديولا بمعظم لاعبيه الذين فازوا باللقب الموسم الماضي وأضاف إلى صفوفه، ابراهيموفيتش والمدافع الأوكراني دميترو شيغرينسكي من شاختار دانييتسك بطل مسابقة كأس الاتحاد الأوروبي.

أما إنتر ميلان فيسعى إلى إحراز اللقب الأوروبي الغائب عن خزائنه منذ عام 1965 على أيّام مدربه الداهية هيلينيو هيريرا الذي اخترع طريقة الكاتيناتشيو حتى انه لم يبلغ نهائي هذه المسابقة سوى مرة واحدة منذ ذلك التاريخ.

وعزز المدرب البرتغالي القدير جوزيه مورينيو صفوف الفريق هذا الموسم فضم بالإضافة إلى ايتو لاعب الوسط ثياغو موتا والمهاجم الأرجنتيني دييغو مليتيو من جنوى وهو الذي نافس بقوة على لقب هداف الدوري المحلي في المواسم الأخيرة، ولاعب الوسط الهولندي ويسلي شنايدر من ريال مدريد، والمدافع البرازيلي العملاق لوسيو، ليعزز من حظوظ فريقه في إحراز اللقب.

يسعى مورينيو في أن يصبح ثاني مدرب فقط في التاريخ يحرز اللقب مع فريقين مختلفين بعد اوتمار هيتسفيلد الذي حقق الانجاز في مدى أربع سنوات مع بوروسيا دورتموند عام 1997 ومع بايرن ميونيخ عام 2001. يذكر أن مورينيو أحرز اللقب مع بورتو البرتغالي عام 2004.

وسبق لبرشلونة وإنتر ميلان أن التقيا مرة واحدة في موسم 2002-2003، ففاز برشلونة ذهابا 3-صفر، وتعادلا سلبا إياباً.

وفي المجموعة ذاتها، يلتقي دينامو كييف الأوكراني الذي عاد إلى صفوفه نجمه اندري شفتشنكو مع روبن كازان الروسي الذي يشارك في المسابقة للمرة الأولى.

وفرضت الأندية السوفياتية سابقا نفسها في السنوات الأخيرة، حيث توج زينيت سان بطرسبورغ بطلا لكأس الاتحاد الأوروبي عام 2008، ثم خلفه شاختار دونيتسك الأوكراني الموسم الماضي ليصبح أوّل ناد من بلاده ينال هذا الشرف.

المجموعة الخامسة
وفي المجموعة الخامسة، يستهل ليفربول الإنكليزي حامل اللقب خمس مرات مشواره بمباراة سهلة نسبيا أمام ديبريشن المجري.

وغالباً ما حقق ليفربول أفضل عروضه في هذه المسابقة ولا شك بأن الخبرة تجعله متفوقاً على منافسه في جميع المجالات.

وفي المجموعة ذاتها، تبرز مباراة ليون الفرنسي وفيورنتينا الإيطالي على ملعب جيرلان في ليون. وتوقع الجميع تراجع مستوى ليون خصوصاً بعد رحيل صانع ألعابه البرازيلي جونينيو إلى الغرافة القطري وهدافه كريم بنزيمة إلى صفوف ريال مدريد الإسباني، لكن مدربه كلود بويل اكتشف هدافاً آخر في شخص الأرجنتيني ليساندرو لوبيز القادم من بورتو، كما اثبت البرازيلي ميشال باستوس القادم من ليل، فعالية أيضاً أمام المرمى.

في المقابل، يعول فيورنتينا على ثنائي خط الهجوم البرتو جيلاردينو والروماني ادريان موتو.

المجموعة السابعة
وتبدو الأمور متكافئة في مباراة شتوتغارت الألماني مع رينجرز الاسكتلندي على ملعب نيكار ضمن المجموعة السابعة، في حين يستضيف اشبيلية بقيادة هدافه البرازيلي لويس فابيانو فريق اونيريا اورزيسيني الروماني في مشاركته الأولى بين الكبار.

المجموعة الثامنة
يستهل ارسنال سعيه لإحراز لقب المسابقة للمرة الأولى عندما يحل ضيفاً على ستاندارد لياج البلجيكي أحد ثمانية فرق تخوض غمار هذه المسابقة للمرة الأولى ضمن المجموعة الثامنة.

وفي مباراة أخرى ضمن المجموعة ذاتها، يلتقي اولمبياكوس اليوناني مع أي زد الكمار الهولندي.

المصدر:
وكالات

خبر عاجل