أميركا قد تعزز هيكل قواتها في العراق أثناء خفض القوات

أعلن الجنرال الأميركي ديفيد بتريوس ان الولايات المتحدة قد تترك في شمال العراق هيكلا للقوات أكبر مما كان متوقعا إذا اقتضى الوضع ذلك حتى إذا تم تقليص القوات إلى المستويات المستهدفة.

وأكد بتريوس الذي كان يدلي بشهادة أمام لجنة في مجلس الشيوخ الخطط المعدة للوفاء بالهدف الذي حدده الرئيس الأميركي باراك أوباما والمتعلق بخفض القوات المستهدف أن يقلص القوات إلى 50 ألفا بحلول منتصف آب القادم بدلا من حجمها الحالي الذي يقدر بحوالي 97 ألفا.
وسوف يجري سحب جميع القوات الأمريكية بحلول 2011 .

ولكنه أشار أيضا إلى أن الوضع في العراق ما زال هشا رغم تراجع العنف والإقبال الكبير على الانتخابات العامة وأضاف أن الجيش الأميركي لا يزال يدرس خططا بشأن أفضل السبل لإدارة خفض القوات.

تأتي تصريحات بتريوس بعد تكهنات في وسائل الإعلام الأميركية بأن الجيش الأمريكي قد يحاول إبطاء تخفيض القوات. ونفى مسؤولون في وزارة الدفاع الأميركية "البنتاغون" ذلك.

وكان وزير الدفاع الأمريكي روبرت غيتس قال إنه سيكون هناك تدهور كبير جدا في الوضع في العراق قبل أن يوصي بإبطاء الجدول الزمني للانسحاب.

المصدر:
Reuters

خبر عاجل