الحسن: مشاورات داخل الحكومة لامكان اللجوء الى الشراكة بين القطاعين العام والخاصّ

أكدت وزيرة المال ريّا الحسن في القاهرة أن مشاورات تجري حالياً داخل الحكومة اللبنانية في شأن امكان اللجوء الى الشراكة بين القطاعين العام والخاص، أو الى وسائل أخرى لاشراك القطاع الخاص، بهدف تخفيف عبء الانفاق الاستثماري عن الموازنة.

وكانت الحسن تتحدث خلال الاجتماع الوزاري التشاوري في شأن مبادرة العالم العربي التي يعتزم البنك الدولي اطلاقها السنة المقبلة، وقد خصص الاجتماع للبحث في ثلاثة برامج من ضمن هذه المبادرة، هي برنامج تمويل الشركات الصغيرة والمتوسطة، والبرنامج التمويلي الاقليمي لمشاريع البنية التحتية القائمة على الشراكة بين القطاعين العام والخاص، ومشروع تسهيل التجارة عبر الحدود في المشرق العربي.

ويأتي هذا الاجتماع تحضيراً لاجتماع المجموعة العربية خلال اجتماعات االربيع البنك الدولي وصندوق النقد الدولي في واشنطن، وشارك فيه ممثلون عن مصر، والعراق، والأردن، ولبنان، والمغرب، وتونس، وفلسطين، واليمن، بينهم عدد من الوزراء، اضافة الى ممثلي جامعة الدول العربية، وبنك التنمية الاسلامى، واتحاد البنوك العربية، والبنك الدولي.

الى ذلك وفي لقاء مع قناة "النيل" المصرية، املت الحسن "في أن نستفيد من مبادرات البنك الدولي وخصوصاً من البرنامجين المقترحين من البنك، والمتعلقين بتمويل مشاريع البنية التحتية، وبتمويل الشركات الصغيرة والمتوسطة". واعتبرت انهما "مبادرتان مهمتان وممتازتان ستساهمان قي تعزيز امكانات النمو في دول المنطقة".

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل