قوة ايرانية توغلت داخل اقليم كردستان العراق

اعلن مصدر امني كردي لوكالة فرانس برس الثلاثاء ان قوة ايرانية توغلت امس الاثنين في عمق اقليم كردستان مسافة ثلاثة كيلومترات اثر اشتباكات مع ناشطين اكراد ايرانيين في الاونة الاخيرة.

واضاف ان القوة توغلت في جبال قنديل وخصوصا في منطقتي وجومان وقصرية قرب منفذ حاج عمران الحدودي مع ايران.

وقد ادى القصف الايراني لقرى حدودية قبل يومين الى مقتل فتاة فضلا عن الحاق اضرار مادية بعدد من المزارع.

وتركز القصف على قرية ويزة وغيرها في جومان التي تبعد مسافة خمسة كيلومترات عن الحدود.

وتهاجم القوات الايرانية بالمدفعية من حين لاخر عناصر "حزب الحياة الحرة" (بيجاك) المنضوي ضمن حزب العمال الكردستاني التركي ويمثله اكراد ايرانيون يتخذون من جبال محافظة السليمانية الوعرة معقلا لهم.

كما استخدمت مروحيات في قصف بعض القرى في ناحية بنجوين في ايار 2009.

يشار الى ان حزب "الحياة الحرة" تأسس العام 2003 في جبال اقليم كردستان العراق الحدودية وعقد ثلاثة مؤتمرات حزبية جدد في آخرها انتخاب عبد الرحمن حاجي احمدي الذي يعيش في اوروبا رئيسا له.

وكانت القوات الايرانية بدأت قصف هذه المناطق وغيرها في قلعة دزة وبنجوين اواخر ايلول 2007.

المصدر:
AFP

خبر عاجل