الطيران التركي يقصف مواقع للمتمردين الاكراد شمال العراق بعد مقتل عشرة جنود

اعلن الجيش التركي ان طيرانه قصف السبت مواقع للمتمردين الاكراد في شمال العراق بعد هجوم على مركز عسكري على الحدود اسفر عن مقتل ثمانية جنود اتراك وجرح 14 آخرين وتبناه حزب العمال الكردستاني.

وازدادت هذه الحصيلة خلال النهار مع مقتل جنديين تركيين واصابة اثنين اخرين بجروح في انفجار لغم يتم التحكم به عن بعد في المنطقة نفسها، وفق ما افاد مصدر امني محلي.

وكان الجنود يشاركون في عمليات للقبض على منفذي الهجوم على المركز العسكري الحدودي في المنطقة الجبلية الوعرة التي يتسلل اليها المقاتلون الاكراد من العراق.

وغالبا ما يستخدم حزب العمال الكردستاني الالغام لمهاجمة القوات المسلحة والمدنيين الذين يشتبه بتعاونهم معها.

وندد رئيس الوزراء رجب طيب اردوغان بالهجوم "الجبان" مؤكدا انه لن يؤثر على تصميم البلاد على التصدي للمتمردين الاكراد "حتى النهاية"، واعلن في رسالة تعازي موجهة الى قائد الجيش ان تركيا "مستعدة لدفع الثمن" الضروري "للقضاء" على حزب العمال الكردستاني.

واستهدف الهجوم الذي شنته مجموعة من المتمردين الاكراد ليل الجمعة السبت مركزا للدرك قريبا من سمدينلي في اقصى جنوب شرق تركيا على الحدود العراقية، وفق بيان صادر عن الجيش.

وافاد الجيش عن مقتل 12 متمردا حين ردت قواته بدعم مروحيات.

وقامت مقاتلات تركية بعدها بقصف عدة اهداف لحزب العمال الكردستاني في شمال العراق حيث تملك هذه المنظمة التي تعتبرها تركيا ودول اخرى ارهابية، قواعد خلفية، حسبما ورد في بيان الجيش.

واعلن متحدث باسم حزب العمال الكردستاني المحظور السبت مسؤوليته عن الهجوم الذي ادى الى مقتل ثمانية من عناصر الدرك التركي.

المصدر:
AFP

خبر عاجل