الاونروا للعرب: قدموا مزيدا من الاموال للاجئين بدل التنديد بالوضع الحالي فقط

دعت وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا) الدول العربية إلى تقديم المزيد من الأموال، قائلة إن نقص التمويل يعرض للخطر عملها لمساعدة الفلسطينيين المنتشرين في المنطقة.

ووفقا لأرقام الوكالة فإن الزعماء العرب الذين ينددون عادة بالاحتلال الإسرائيلي للأراضي الفلسطينية يقدمون أقل من خمسة بالمئة من الأموال التي تستخدمها أونروا في مواجهة واحدة من أطول أزمات اللاجئين في العالم.

وقالت الوكالة التي تقدم الطعام وخدمات التعليم والصحة وغيرها انها تعاني الآن من نقص في التمويل.

وذكر فليبو غراندي المفوض العام للأونروا أمام اجتماع لوزراء الخارجية العرب بمقر الجامعة العربية بالقاهرة "أيها المانحون العرب نطلب منكم زيادة مستوى مساهماتكم في أنشطتنا الرئيسية خاصة الصحة والتعليم وتخفيف الفقر."

وأضاف غراندي "زيادة الدعم للأونروا هو أمر لكم فيه دور رئيسي كلاعبين سياسيين. نطالب بأن تتخذ حكوماتكم مكانها المناسب كداعمين ماليين لخدمات الأونروا."

وفر ما يقرب من 700 ألف فلسطيني أو طردوا من ديارهم في الحرب التي أدت إلى إقامة دولة إسرائيل عام 1948. ويعيش ما يقرب من 4.5 مليون لاجئ في مخيمات بائسة في لبنان وسوريا والأردن وقطاع غزة والضفة الغربية المحتلة. ويبقى مصير هؤلاء اللاجئين واحدا من أكثر الملفات تعقيدا في الصراع.

المصدر:
Reuters

خبر عاجل