تمام سلام: الهاجس الأكبر عند المواطن هو أن تقوم هذه الحكومة وهذه الدولة بدورها كاملا في كل مجال

اعتبر النائب تمام سلام ان الوحدة الوطنية التي نتطلع إليها جميعا من خلال حكومة الوحدة الوطنية يجب أن تمارس وأن يعطى لها فرصة لتقوم بدورها كما يجب، مشيراً إلى ان الحكومة تمكنت حتى اليوم من تحقيق العديد من الإنجازات. وسأل: "لماذا الحديث عن حكومة أخرى؟ إلا أذا كان عند بعض الجهات أو القيادات بعض الهواجس من هنا أو هناك أو بعض الأطماع أو الأحلام".

وبعد لقائه رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري، أكد سلام ان الهاجس الأكبر عند المواطن هو أن تقوم هذه الحكومة وهذه الدولة بدورها كاملا في كل مجال وفي كل جانب لمواجهة ما جرى ويجري من محاولات لضعضعة وإضعاف هذه الدولة أو التشكيك بمؤسساتها وبهذه الحكومة بالذات.

ولفت سلام إلى ان مجلس الوزراء تمكن من معالجة الكثير من الأمور والقضايا وأبرزها وآخرها موضوع شهود الزور، معتبراً ان "المجلس تأهب واستعد واستوعب هذا الموضوع ووضعه في نصابه الصحيح". وشدد على ان المجلس هو المكان الصالح على مستوى القرارات المتعلقة بالسلطة التنفيذية والإجرائية في البلد لاستيعاب كل الأمور ووضعها في نصابها الصحيح.

وشدد سلام على ان الحريري يعول كثيرا على دور الحكومة ودور مجلس الوزراء، مشيراً إلى ان على الأفرقاء جميعاً القيام بدورهم الصحيح من خلال مجلس الوزراء وليس من خارجه. وأضاف: "كل ما نشهده على مستوى ما حصل وما يحصل من ضجيج وتجاوزات وحتى تعديات خارج إطار مجلس الوزراء سيكون حتما على حساب الوطن والمواطن مهما اعتقدت فئة من هنا أو هناك أن هذا الأمر يعود لصالحها أو لنفوذها أو لموقعها أو لتفوقها على غيرها من الفئات في البلد".

المصدر:
المكتب الاعلامي لرئيس الحكومة سعد الحريري

خبر عاجل