أوساط مقربة من ميقاتي لـ”السياسة”: الكلام عن مواعيد لولادة الحكومة مرهون بما ستؤدي إليه الاتصالات الجارية على أكثر من مستوى

لم تثمر المفاوضات التي تجري بين الرئيس المكلف نجيب ميقاتي والنائب ميشال عون عن تقدم حقيقي من شأنه تذليل العقبات التي لا تزال تعترض تأليف الحكومة، ولم يتمكن الوسطاء من تقريب المسافات بين الرجلين، ما يعني أن المشاورات مرشحة لأن تطول أياماً عدة.

واشارت أوساط مقربة من ميقاتي الى ان الكلام عن مواعيد لولادة الحكومة مرهون بما ستؤدي إليه الاتصالات الجارية على أكثر من مستوى، مع أطراف من 8 و14 آذار وكلها تجري بكثافة بعيداً من الأضواء الإعلامية.

وبشأن الصعوبات التي تواجه التشكيلة الحكومية قالت المصادر إنه ككل المشكلات التي تسبق تشكيل أي حكومة فلكل طرف من الأطراف مطالبه وإن علت سقوفها فهي طبيعية، وعند ساعة الجد سيكون للرئيس المكلف موقف, فهو يتعاطى بانفتاح مع الجميع من دون أن يتجاهل مطالب أي فريق من الفرقاء ويتعاطى معهم بما تستحقه هذه المطالب من اهتمام.

المصدر:
السياسة الكويتية

خبر عاجل