معارك عنيفة بين الجيش الايراني ومعارضين اكراد على الشريط الحدوي العراقي

اندلعت معارك ضارية بين "حزب الحياة الحرة" (بيجاك) الايراني الكردي المعارض الذي يتخذ من العراق والقوات الايرانية منذ منتصف ليل السبت الاحد على الشريط الحدودي بين العراق وايران ما اسفر عن سقوط ضحايا من الطرفين.

وقال شيرزاد كمانكر المتحدث باسم حزب الحياة الحرة، لوكالة فرانس برس ان "معارك عنيفة بدأت منذ منتصف الليلة الماضية بين عناصر حزبنا والجيش الايراني واسفرت عن جرح عدد من عناصر حزبنا ومقتل واصابة العشرات من افراد الجيش الايراني".

واضاف ان "المعارك يتخللها قصف مدفعي ايراني ولا تزال مستمرة منذ اكثر من عشر ساعات"، موضحا انها تدور قرب منطقة بنجوين (50 كلم شرق السليمانية).

واشار كمانكر الى ان "الجيش الايراني امهل اهالي القرى الواقعة في اقليم كردستان العراق ثلاثة ايام لمغادرة المناطق الحدودية".

وفعلا نزح عدد من اهالي القرى الى المناطق الامنة، وفقا للمصدر.

من جهته، اكد جبار ياور الامين العام لوزارة البشمركة التابعة لاقليم كردستان العراق وقوع "عملية قصف مدفعي على قرى المناطق الحدودية". وقال ان "بعض اهالي القرى اجبروا على مغادرة مناطقهم بسبب هذه القصف".

لكنه لم يؤكد وقوع اشتباكات بين عناصر حزب الحياة والقوات الايرانية.

المصدر:
AFP

خبر عاجل