اتفاق مبدئي في الاتحاد الاوروبي على فرض حظر على النفط السوري

توصل الاتحاد الاوروبي الى اتفاق مبدئي الاثنين بشان حظر استيراد النفط من سوريا بسبب حملة القمع التي يشنها النظام ضد المتظاهرين، حسب ما افاد دبلوماسيون.

وصرح الدبلوماسي الذي طلب عدم الكشف عن هويته لوكالة فرانس برس: "هناك توافق سياسي على فرض حظر اوروبي على استيراد منتجات النفط السوري".

وذكر دبلوماسي اخر ان جميع الممثلين الذين شاركوا في اجتماع الخبراء لدول الاتحاد الـ27 في بروكسل ايدوا فرض العقوبات الجديدة.

واضاف انه من المتوقع ان تعطي حكومات الاتحاد الاوروبي منفردة موافقتها النهائية على فرض تلك العقوبات بنهاية الاسبوع.

ويشتري الاتحاد الاوروبي 95% من صادرات النفط السوري اي ما يمثل ثلث دخل الحكومة السورية، حسب دبلوماسيين.

وقال الدبلوماسيون ان الحكومات الاوروبية لا تزال تناقش مسالة فرض حظر على الاستثمار في قطاع النفط السوري.

وفرض الاتحاد الاوروبي على سوريا عقوبات من بينها تجميد ارصدة وحظر على سفر الرئيس السوري بشار الاسد ونظامه.

ووضع الاتحاد على القائمة السوداء فيلق القدس التابع للحرس الثوري الايراني الذي يتهمه الاتحاد تقديم المساعدة للنظام السوري، اضافة الى خمسة ضباط سوريين وجهاز المخابرات العسكرية السوري.

ويشمل تجميد الاصول وحظر السفر خمسين شخصا وتسعة كيانات.

المصدر:
AFP

خبر عاجل