روسيا تطلق بنجاح صاروخ سويوز الى الفضاء على متنه قمر صناعي لتحديد المواقع

اطلقت روسيا بنجاح ليل الاحد الاثنين من قاعدة بليسيتسك (800 كلم شمال موسكو) صاروخ سويوز الى الفضاء الخارجي على متنه قمر غلوناس الصناعي لتحديد المواقع الجغرافية، كما اعلن مسؤول في وزارة الدفاع.

ونقلت وكالة انباء انترفاكس عن الكولونيل الكسي زولوتوخين قوله ان "قوات الفضاء الروسية اطلقت بنجاح صاروخ سويوز-2 على متنه الجهاز الفضائي غلوناس-ام وذلك عند الساعة 00,15 بتوقيت موسكو (20,15 تغ)".

وهي اول عملية اطلاق لصاروخ سويوز منذ تحطم سفينة شحن فضائية روسية في سيبيريا في آب اثر اطلاقها باتجاه محطة الفضاء الدولية.

وكان اطلاق هذا الصاروخ مقررا اصلا اواخر آب الا انه ارجئ مرارا بعد حادث تحطم سفينة الشحن الروسية بروغرس ام12-ام التي كانت تنقل اطنانا من المعدات والغذاء الى المحطة الفضائية الدولية.

وتحطمت السفينة في 24 آب بعد 325 ثانية من اقلاعها من قاعدة بايكونور الفضائية في كازاخستان بسبب عطل في المحرك.

وعلى الاثر علقت روسيا جميع رحلات صواريخ سويوز، التي تعتبر حيوية في مجال النقل الفضائي ولا سيما بالنسبة الى الولايات المتحدة التي سجلت في تموز الفائت آخر رحلة لمكوك تابع لوكالة الفضاء الاميركية (ناسا) وباتت تعتمد في عمليات النقل الى الفضاء على الصواريخ الروسية بانتظار ولادة السفينة الفضائية الاميركية الجديدة وهو ما ليس متوقعا قبل 2015 على اقرب تقدير.

وصنعت روسيا منظومة غلوناس لمنافسة منظومتي جي بي اس الاميركية وغاليليو الاوروبي، والاخيرة لم تدخل حيز الخدمة بعد بسبب اصطدامها باخفاقات عدة.

وفي كانون الاول 2010 اطلقت روسيا ثلاثة اقمار غلوناس على متن صاروخ بروتون الا انها سقطت جميعها في المحيط الهادئ بعدما فشلت عملية وضعها في المدار بسبب حمولة زائدة في وقود الصاروخ، وقد ادى هذا الحادث الى تأخير موعد دخول منظومة غلوناس الخدمة.

ومن المقرر ارسال اربعة اقمار غلوناس اخرى الى الفضاء بحلول نهاية العام، كما اعلن الاثنين مصمم المشروع نيكولاي تيستوييدوف، بحسب ما نقلت عنه وكالة انترفاكس.
 

المصدر:
AFP

خبر عاجل