أكراد سوريا يدعون إلى “انتفاضة كردية شاملة” ضد النظام

دعا رئيس "المجلس الوطني الكردي في سوريا" الأكراد إلى التحضير لـ"انتفاضة كردية" شاملة في كل المناطق السورية التي يوجد فيها الأكراد من أجل "وضع حد لممارسة النظام وسطوته وسلطته" ضد الأكراد، ورفضاً لمحاولة النظام تحجيم ثورتهم المنادية بإسقاط النظام وتحقيق الديمقراطية في سوريا وتحقيق الحقوق القومية للأكراد فيها.

واعتبر عبد الحكيم بشار، رئيس "المجلس الوطني الكردي في سوريا" وسكرتير "الحزب الديمقراطي الكردي"(البارتي) في بيان أن النظام السوري "أعلن الحرب على الشعب السوري ولم يعد لديه محرمات سياسية أو أخلاقية أو إنسانية، فلم يعد يكتفي بالاعتقال التعسفي بل أصبح القتل اليومي وبأعداد متزايدة سياسة ممنهجة لدى النظام حتى وصل به الأمر إلى حد تدمير مساكن وأبنية فوق رؤوس أصحابها وهم أحياء في مدن سورية عدة مستخدمة في ذلك أسلحة الحرب الحقيقية من دبابات وراجمات صواريخ"، على حد وصفه.

وعن الأوضاع في المناطق الكردية، قال: "اتبع النظام استراتيجية مغايرة حيث بدأ بقتل الجنود الأكراد بأعداد متزايدة الذين يرفضون تنفيذ أوامر النظام بقتل اخوتهم السوريين، واعتقال أعداد كبيرة من الشباب والنشطاء الأكراد وممارسة كل الضغوطات وأشكال العنف لمنع اتساع رقعة الثورة في كردستان سورية"، وفق البيان.

ورأى بشار أن الرد على ممارسات النظام "يجب أن يكون حاسماً"، ودعا الشباب الأكراد لـ"التحضير الدقيق والاستعداد المنظم لانتفاضة كردية شاملة تشمل كل كردستان سوريا وأماكن وجود الشعب الكردي في دمشق وحلب والجالية الكردية السورية في الخارج، انتفاضة مماثلة بل أقوى وأكثر تنظيماً من انتفاضة 2004". واضاف: "آمل من الشباب الأكراد التحضير الدقيق تنظيماً وتوقيتاً واستعداداً لهذه الانتفاضة وذلك لوضع حد لممارسة النظام وسطوته وسلطته في كردستان سوريا".

وتأتي الدعوة في أعقاب تعرّض نصر الدين برهك عضو المكتب السياسي للحزب لمحاولة اغتيال بإطلاق الرصاص عليه ونجاته منها، واتهام الحزب النظام السوري وميليشياته بالقيام بها.

المصدر:
AKI - Adnkronos International

خبر عاجل