جولة للجنة الاشغال بمشاركة العريضي في باصات النقل العام في شوارع بيروت

جالت لجنة الاشغال العامة والنقل، ممثلة برئيسها النائب محمد قباني والاعضاء النواب بمشاركة وزير الأشغال العامة والنقل غازي العريضي والمدير في باصات النقل العام في بيروت.

وانطلق الجميع من أمام مقر مجلس النواب في ساحة النجمة، وكانت جولة بدءا من ساحة رياض الصلح مرورا بالمنارة، الروشة، كورنيش المزرعة، النهر، مار مخائيل، وصولا إلى المجلس النيابي، مدشنين 47 باصا سيعملون على أربعة خطوط، وهذه الباصات امتدادا للباصات التي تم تأهيلها الى حين إطلاق المناقصة لشراء 250 باصا مخصصين للنقل العام للركاب ضمن المواصفات العالمية التي تلحظ خدمة المعوقين.
وهذه الباصات ستعمل ضمن خطوط: محيط بيروت: بيروت حتى الجامعة اللبنانية، بيروت الرميلة، وبيروت البترون ساحلا.

وأكد العريضي أن "هذه الباصات هي على مستوى ازدحام الطرق الموجودة في لبنان، وفي دفتر الشروط، آخذين كل المواصفات الجديدة في الاعتبار بين المدن وداخلها، ومواقفها جاهزة، والباصات التي نجول بها الآن بناء لقرار من مجلس الوزراء كونها موجودة في السوق".

وأشار إلى "أن محطات وقوف الباصات موجودة ضمن خطة النقل العام، وهي على مداخل بيروت من جهة الشمال والجنوب، اي مثلما كان يسير الباص القديم ونستطيع تسييره بطريقة متطورة. والسائقون يريدون تطبيق خطة النقل لأن هذه الخطة مشتركة بين الوزارة والسائقين والنقابات والاتحادات والعمال، وهم الذين يطالبون بتطبيقها، وهذا مشرف لوزارة الأشغال".

بدوره اعتبر رئيس لجنة الاشغال محمد قباني، أن اللجنة تشدد على وجود النقل العام وإقرار الخطة، وجولتنا اليوم مع وزير الأشغال العامة والنقل غازي العريضي والزملاء النواب الأعضاء في اللجنة، هي لتشجيع المواطن على استعمال الباصات، ونصر على الحكومة لتنفيذ خطة النقل العام، لأنه لا يجوز في لبنان 80% من المواطنين يتنقلون بسياراتهم الخاصة، و20% في النقل العام، يجب قلب المعادلة مثل دول العالم ولا حل لأزمة السير إلا في خطة النقل العام، وسكك للحديد ومترو.

المصدر:
وكالات

خبر عاجل