الحريري: زغرتا ولدت لتكون مقلعا للرجال الرجال لا للمستزلمين والاشرار

أكد أمين عام "تيار المستقب" أحمد الحريري أن زغرتا ولدت لتكون مقلعا للرجال الرجال، لا أشباه الرجال ومقلعا للاحرار والثوار، لا للمستزلمين والاشرار، مشيرا الى ان لبنان يمر في مرحلة انتقالية سيعبر معها حتما الى بر الامان والدولة والقانون والمؤسسات ، بعد أن كان أسيرا في سجن الوصاية الكبير، ورهينة من يضعون اصابعهم على الزناد، تارة يرفعونها في وجهنا، وطورا يطلقون بها الرصاص.

الحريري وفي خلال حفل الافطار الذي أقامته "حركة الاستقلال" تحت عنوان "منعيش سوا، مناضل سوا، ومنعيّد سوا" في زغرتا، أبدى ثقته بأن القدر الذي استجاب لامنيات الشعب السوري، سيستجيب ايضا لنضال الشعب اللبناني السلمي في وجه طغاة الوصاية والسلاح معا.

وٍسأل الحريري: "كيف يمكن لحكومة أن تنأى بنفسها عن هذا الربيع الذي حلّ في دنيا العرب؟ وكيف يمكن لحكومة صمّاء وعمياء أن تستجيب لمطالب شعب تشبه كل شيءْ الا اهتمامات هذه الحكومة، وفي مقدمها كرامة لبنان وعزة لبنان وحرية لبنان؟ وكيف يمكن لحكومة أن تسمح لجهاز امني تابع لها بملاحقة مواطن صالح ساهمت شهادته في انقاذ الشمال ولبنان من مأساة عظمى؟".

كما سأل: "كيف يمكن لحكومة أن تسمح للصغار الصغار بأن يجددوا السعي الى الفتنة بعد أن أجهضت في مهدها، من خلال الدفاع وبوقاحة عن بائع وطن اعترف بما جنته يداه بالصوت والصورة؟ وكيف يمكن لحكومة ان تبقى غصبا عن ارادة اكثرية اللبنانيين، بعد أن شهدت بأم العين مشروع فتنة طائفية كان القصد منها تحريض طائفة على اخرى، قبل أن تكشف شعبة المعلومات ان كل الطوائف براء مما كان يدبر، وان طائفة واحدة هي التي تقف وراء هذه الفتن هي طائفة المجرمين الذين لا طائفة لهم ولا دين؟".

يشار الى انه حضر الاحتفال: رئيس "حركة الاستقلال" ميشال معوض الوزيرة السابقة نايلة معوض، النائب سمير الجسر، النواب السابقون مصطفى علوش وجواد بولس ، ميشال الدويهي ممثلا الرئيس امين الجميل، العميد وهبه قاطيشا ممثلا رئيس حزب "القوات اللبنانية" الدكتور سمير جعجع ، عضو الامانة العامة لقوى "14 آذار" المحامي يوسف الدويهي ، السيد دونالد العبد ورؤساء بلديات ومخاتير وفعاليات وحشد من أبناء منطقة زغرتا الزاوية.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل