انجلينا جولي تعرب عن قلقها من ظروف استقبال اللاجئين السوريين في تركيا

اعربت النجمة السينمائية الاميركية والمبعوثة الخاصة لمفوضية اللاجئين في الامم المتحدة انجلينا جولي الجمعة عن قلقها من ظروف استقبال اللاجئين السوريين الذين يتدافعون الى تركيا، وذلك في ختام لقاء في انقرة مع السلطات التركية والمفوض الاعلى للامم المتحدة لشؤون اللاجئين.

وقالت جولي في تصريح صحافي ادلت به في مطار انقرة "اشاطر الجميع قلقهم فيما يقترب فصل الشتاء"، معربة عن الامل "في الا يموت احد من البرد في هذه الفترة المؤلمة جدا".

واضافت بعد لقاء مع الرئيس التركي عبدالله غول يرافقها المفوض الاعلى لشؤون اللاجئين انطونيو غوتيريس، ان "العنف في هذا النزاع لم يهدأ على ما يبدو وعدد الاشخاص الذين يرغبون في اجتياز (الحدود) مستمر في الارتفاع، وهذا مبعث قلق لنا جميعا".

وشددت انجلينا جولي لدى تطرقها الى لقاءاتها الخميس مع لاجئين في مخيمات قريبة من الحدود بين تركيا وسوريا، "لا يرغب احد في ان يعيش لاجئا، ولا يرغب احد في ان يعيش في مخيم … جميع هؤلاء الناس خسروا منازلهم وفروا من عنف اعمى، لقد فقدوا عائلاتهم".

واضافت المبعوثة الخاصة لمفوضية اللاجئين في الامم المتحدة ان هؤلاء اللاجئين يشعرون "انهم وحدهم ومتروكون. وهم مصدومون جدا ايضا وتبذل الحكومة التركية قصارى جهدها لتأمين راحتهم من خلال تقديم مساعدة نفسانية. وهذا ايضا امر بالغ الاهمية".

وكانت انجلينا جولي التي زارت في حزيران 2011 مخيما للاجئين السوريين في تركيا، زارت الثلاثاء والاربعاء كلا من الاردن ولبنان ثم تفقدت الخميس مخيمات للاجئين في تركيا.

وتستضيف تركيا التي تتقاسم مع سوريا حدودا يبلغ طولها 900 كلم، بضعة مخيمات تؤوي حوالى 80 الف لاجىء سوري.

وتجاوز عدد اللاجئين السوريين في البلدان المتاخمة لسوريا عتبة 250 الفا، كما ذكرت المفوضية العليا للاجئين الثلاثاء.

المصدر:
AFP

خبر عاجل