قوى الامن اوقفت مطلوبين في بيروت وعين الرمانة

صدر عن المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي – شعبة العلاقات العامة البلاغ الاتي:

حصلت في الآونة الأخيرة عدة عمليات سرقة سيارات من نوع مرسيدس طراز لف في مناطق مختلفة من بيروت ومحيطها، وخاصة في منطقتي سوق الاحد وقصقص قرب جامع الخاشقجي، وسرقة محال تجارية وصيدليات في مناطق مختلفة من جبل لبنان.

أولا: نتيجة للتحريات والاستقصاءات المكثفة تمكن مكتب مكافحة جرائم السرقات الدولية في وحدة الشرطة القضائية بالاشتراك مع فصيلة درك فرن الشباك في وحدة الدرك الاقليمي، من توقيف الفاعلين بالجرم المشهود أثناء قيامهما بتاريخي 4 و 6/10/2012 منفردين، بسرقة سيارتين في محلتي الغبيري والمشرفية، وهما:ب. س.(مواليد عام 1967) و ع. ح.(مواليد عام 1966) لبنانيان.

بالتحقيق معهما اعترفا بسرقة أكثر من خمسين سيارة "مرسيدس" عبر استخدامهما سيارتين نوع "هوندا" مسروقتين عليهما لوحتان غير قانونيتين، إذ كانوا يأخذون منها مبرد الماء (رادياتور) والبطارية وغيرها من الاشياء الثمينة وبيعها ومن ثم يتركون السيارات في أماكن بعيدة عن مكان سرقتها.

تم ضبط السيارات المسروقة. وتبين ان الموقوفين من أصحاب السوابق.

ثانيا:كما أوقف المكتب والفصيلة المذكورين بتاريخ 4/10/2012 في محلة عين الرمانة المدعوين: خ.ع (مواليد 1983) مكتوم القيد، و ج. ف (مواليد 1977) لبناني، اللذين أقدما على إطلاق النار باتجاه عناصر القوة وصدما باصا عسكريا وحاولا الفرار. ضبط في حوزتهما بندقية نوع "بومب أكشن" حديثة الصنع ومسدسين خلبيين مخروطين وذخيرة عائدة لهما وأقنعة وقفازات ومقص وقارص حديد كبير وعدة مختلفة.

بالتحقيق معهما اعترفا بأنهما قاما بسرقة سيارة وإستعملاها في عمليات سرقة عدد من المحال التجارية والصيدليات بالكسر والخلع. وتبين أنهما مطلوبان للقضاء بموجب أحكام ومذكرات عدلية بجرائم سرقة.
التحقيق جار بإشراف القضاء المختص، وتقوم المفرزة بتسليم السيارات المسروقة إلى أصحابها.

المصدر:
الوكالة الوطنية للإعلام

خبر عاجل