الراعي ترأس اجتماعات ادارية وتنظيمية وتلقى مزيدا من رسائل التهنئة برتبة الكاردينالية

عقد البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي في الصرح البطريركي في بكركي، سلسلة اجتماعات إدارية وتنظيمية لعدد من مكاتب الدائرة البطريركية وكان عرض لأبرز نشاطات هذه المكاتب وبرامج عملها.

وظهرا، التقى الراعي الوزير السابق جان عبيد، ثم مدير عام رئيس مجلس ادارة "بنك بيروت" سليم صفير يرافقه مدير العلاقات العامة انطوان حبيب.

من ناحية ثانية، تلقى الراعي المزيد من رسائل التهنئة بمنحه رتبة الكاردينالية أبرزها من: سفير سويسرا روث فلينت، النائب سامي الجميل، الوزير السابق جهاد أزعور، المدير العام لرئاسة الجمهورية أنطوان شقير، عضو قيادة التنظيم الشعبي الناصري معروف مصطفى سعد، السفارة البابوية في لبنان، سفارة فرسان مالطا في لبنان، النائب الرسولي على الكنيسة الكاثوليكية في شمالي المنطقة العربية (البحرين، الكويت، قطر، المملكة العربية السعودية) المطران كاميلو باللين، راعي أبرشية شيكاغو المطران فرنسيس جورج، متروبوليت جبيل وتوابعها للروم الأرثوذكس المطران جورج خضر، المونسنيور كارلوس سيمون فازكيز، راعي ابرشية ساو باولو المطران أوديلو بيدرو شيرير، قنصل المكسيك الفخري روجيه عبد، رئيس الجامعة الأنطونية الأب جرمانوس جرمانوس، المونسنيور مارتين فولتيرز، المونسنيور فيليب بريزارد، زائر اخوة المدارس المسيحية في الشرق الوسط الأخ رجيس روب، رئيس الجامعة اللبنانية الأميركية الدكتور جوزف جبرا، نقولا جان تويني، رئيس النادي الثقافي الإجتماعي – كفرصير عبد العزيز محمد سبيتي، البروفسور فرانك هوكولدينغ، الذين هنأوه بالرتبة الجديدة، مثنين على "الدور البارز الذي يقوم به ليس تجاه المسيحيين وحسب وانما تجاه اللبنانيين جميعا سواء في لبنان ام في العالم العربي وبلاد الإنتشار"، معتبرين هذه الرتبة "وسام شرف وتتويجا لمسيرته الحافلة بالعطاء والتضحية والمكرسة لخدمة الكنيسة".

المصدر:
وكالات

خبر عاجل