مارتن يوسف لـ”الشرق الأوسط”: الادعاء العام قدم مذكرة حول تفاصيل الاتهامات في قضية اغتيال الحريري

أشار المتحدث باسم المحكمة الدولية الخاصة بلبنان في لاهاي مارتن يوسف، الى أنه "تم تحديد يوم السابع والعشرين من الشهر الجاري لانعقاد جلسة جديدة في إطار الجلسات التمهيدية التي تخصصها المحكمة للتأكد من سير الأمور والإجراءات التي تسبق عقد جلسات المحكمة في قضية مقتل رئيس الوزراء اللبناني الأسبق رفيق الحريري وآخرين، وأضاف المتحدث أنه من المقرر أن تنطلق جلسات المحاكمة في 25 آذار القادم".

وحول ما إذا كان هذا الموعد مؤقتا أم نهائيا أشار إلى أنه "حتى الآن يعتبر موعدا نهائيا لأنه حتى الآن لا توجد أسباب تستدعي تغيير الموعد".

وبشأن التزام الادعاء بالموعد المحدد منتصف الشهر الجاري لتقديم مذكرة لرؤيته للاتهامات والأدلة وغيرها، قال يوسف إن "المحكمة بالفعل تسلمت المذكرة وحسب بيان صدر عن المحكمة وتسلمنا نسخة منه، أودع الادعاء لدى المحكمة الخاصة بلبنان في مذكرته التمهيدية، وقائمة الشهود الذي يعتزم استدعاءهم في أثناء المحاكمة، وقائمة البيانات التي ينوي عرضها كأدلة".

وقال البيان "يأتي هذا الإيداع مراعاة لمهلة حددها قاضي الإجراءات التمهيدية كجزء من الإعداد للمحاكمة. وتعرض المذكرة التمهيدية المؤلفة من 58 صفحة تفاصيل المزاعم والتهم الواردة في قرار الاتهام. وتتضمن بالنسبة إلى كل تهمة واردة في قرار الاتهام ملخص الأدلة التي يعتزم المدعي العام تقديمها عن ارتكاب الجريمة المزعومة ونوع المسؤولية التي يتحملها المتهم. وأودعت المذكرة التمهيدية والمستندات المرتبطة بها بصفة سرية. وتخضع قائمة الشهود وقائمة البيانات للسرية التامة ما لم يقرر القضاة خلاف ذلك.

المصدر:
الشرق الاوسط

خبر عاجل