السفير المصري من قصر بسترس: مساندة مصر لجهود لبنان في تحسين الظروف المعيشية للنازحين من خلال دعم مالي ومساعدات انسانية

عرض وزير الخارجية والمغتربين عدنان منصور مع مفوض سياسة الجوار في الاتحاد الاوروبي ستيفان فولي للاوضاع في المنطقة والعلاقات بين لبنان والاتحاد الاوروبي.

كما تناول البحث موضوع النازحين السوريين وما يمكن ان يقدمه الاتحاد الاوروبي او غيره من المنظمات الدولية العاملة في هذا المجال لمساعدتهم، كما جرى البحث في نتائج مؤتمر الكويت للمانحين الذي عقد مؤخرا.

ثم إستقبل منصور السفير المصري اشرف حمدي الذي نقل رسالة من وزير الخارجية المصرية محمد كامل عمرو، الى نظيره الوزير منصور من اجل تنسيق المواقف قبل اجتماعات القمة العربية المقبلة، واهم شيء فيها كان فيما يتعلق بالاوضاع الاقليمية في سوريا. كما نقل للوزير منصور نتائج زيارة وزير الخارجية الاميركية الى القاهرة خلال اليومين الماضيين.

وتمنى للبنان الاستقرار دائما، مضيفاً: ” كما تحدثنا بموضوع النازحيين السوريين وتأثيرهم على الاستقرار، واكدت للوزير منصور على مساندة مصر لجهود لبنان في تحسين الظروف المعيشية لهؤلاء، وايضا من خلال الدعم المالي والمساعدات الانسانية الذي تنوي ان تقدمه بعض المنظمات المصرية غير الحكومية للنازحيين السوريين في لبنان، وذلك ابتداء من الربعاء في منطقة البقاع”.

واشار السفير المصري الى ان قيمة المساعدات تبلغ حوالي مليون دولار، وهي كناية عن ملابس وبطانيات واغذية، لافتا الى “انه في مرحلة قادمة سيكون هناك دفعة ثانية من المساعدات”.

واوضح انه وفقا للامم المتحدة يبلغ عدد النازحين السوريين المسجلين في مصر حوالى 35 الف نازح، انما فعليا ولأن مصر لا تفرض تأشيرات على الاخوة السوريين، فبالتالي ان العدد في مصر يتجاور اضعاف الرقم المذكور.

المصدر:
الوكالة الوطنية للإعلام

خبر عاجل