وفد من 14 آذار زار عسيري والقناعي: لعدم تحميل اللبنانيين في الخليج مسؤولية المواقف غير المسؤولة

بدأ وفد من قوى 14 آذار جولة على سفارات دول مجلس التعاون الخليجي في بيروت، فالتقى النواب: مروان حمادة، جمال الجراح، إيلي ماروني وجوزف معلوف ومسؤول العلاقات الخارجية في حزب “القوات اللبنانية” بيار بو عاصي سفيري المملكة العربية السعودية علي عواض عسيري والكويت عبد العال القناعي.

 

وأوضح الوفد انه “ناقش التطورات على الساحتين اللبنانية والعربية، فدان تنكر البعض من القوى السياسية اللبنانية لجهود ودعم دول الخليج للبنان على مدى العقود الماضية، لذلك طلب من السفيرين عدم تحميل لبنان واللبنانيين المقيمين والعاملين في دول الخليج مسؤولية التصرفات والمواقف غير المسؤولة التي يقوم بها حزب الله ورئيس تكتل التغيير والإصلاح ميشال عون والمتمثلة بالمشاركة في القتال في سوريا والتهجم على الدول التي ساندت لبنان أيام محنته وساهمت في إعادة إعمار لبنان خاصة بعد حرب تموز 2006 دون تمييز طائفي أو مذهبي”.

 

وبحث الوفد مع السفيرين “زيادة الدعم المادي والإنساني للاجئين السوريين إلى لبنان نظرا لعدم قدرة لبنان على تحمل أعباء هذا النزوح الكبير. كما ناقش النتائج السلبية على المستويين السياسي والإقتصادي اللبناني التي جاءت على خلفية تدخل حزب الله وحلفائه العسكري في الحرب السورية أو دعمهم للنظام السوري، مما يؤثر على الوجود اللبناني في دول الخليج ويساهم في توتير علاقات لبنان العربية الدولية”.

 

واطلع الوفد على أجواء زيارة أمين عام مجلس التعاون الخليجي لرئيس الجمهورية ميشال سليمان. وسيتابع جولته على سفارات دول مجلس التعاون الخليجي في الأيام المقبلة”.

المصدر:
وكالات

خبر عاجل