روسيا: سفينة عسكرية تصل إسرائيل واستعداد لإخلاء في سوريا

وصلت سفينة الإنزال الروسية “أزوف” مساء الاربعاء إلى ميناء حيفا وذلك لأول مرة ترسوا فيها قطعة تابعة للبحرية الروسية في إسرائيل، وذلك قبل المشاركة بمناورات عسكرية قبالة السواحل السورية.

ونقل تقرير نشر على وكالة أنباء “إتار تاس” الروسية على لسان، الكسي كوماروف، قائد مجموعة سفن إنزال التابعة لأسطول البحر الأسود بالبحرية الروسية، قوله عند وصوله لميناء حيفا: “نحن هنا مستعدون وقادرون على إخلاء المواطنين الروس من سوريا،” مشيرا إلى أنه لم تصدر أوامر مباشرة بخصوص هذا الموضوع.

وأضاف كوماروف: “السفن الروسية سيقوم بتدريبات قبالة السواحل السورية، حيث يتواجد حاليا سفن تابعة لأسطول البلطيق ووسفن أخرى تابعة لأسطول البحر الأسود.”

ومن جهتها نقلت وكالة أنباء “راي نوفوستي” الروسية على لسان متحدث باسم البحرية أن سفينة الإنزال أزوف ستبقى في ميناء حيفا حتى الإنتهاء من عمليات التزود، الجمعة، وليتمكن طاقمها من الاستراحة، حيث سيتاح الفرصة للسكان المحليين بالصعود على ظهر السفينة والقيام بجولات محدودة.

وفي سياق متصل، نفت وزارة الدفاع الروسية في بيان الأنباء التي تم تناقلها حول نية تغيير محطات التزود للسفن والقطع البحرية الروسية من ميناء طرطوس السوري إلى ميناء بيروت على خلفية الأحداث الجارية على الأرض السورية.

المصدر:
CNN

خبر عاجل