وصول تمثال العذراء مريم أم النور إلى عكار

وصل تمثال العذراء “مريم ام النور” الى بلدة القبيات من البقاع عن طريق بيت جعفر الى مدخل البلدة، وكانت في استقباله حشود كبيرة تجمعت من القبيات وعندقت والقرى المجاورة. وألقى رئيس اقليم كاريتاس عكار الاب الكرملي ميشال عبود كلمة شكر فيها الله على نعمه الكثيرة، واكد ان “مريم العذراء حاضرة دائما معنا والى جانبنا بحضور ابنها يسوع الفادي والمخلص”.

وانطلقت مسيرة تطواف حمل خلالها تمثال السيد العذراء على الاكف وصولا الى كنيسة سيدة الغسالة، حيث احتفل بالقداس مدير عام صوت المحبة الاب فادي تابت. وألقى الاب سمير بشارة اليسوعي عظة بالمناسبة تحدث فيها عن معاني تطواف تمثال السيدة العذراء ام النور في مختلف الاراضي. وتلا القداس ريسيتال ديني لانطوني فزع.

وانتقل التمثال الى بلدة التليل ومنها الى بلدة الشيخ محمد حيث كان في استقباله رئيس البلدية طلال خوري وحشد كبير من ابناء البلدة والجوار، وبعد توقف امام مكتب تيلي لوميير حمل التمثال على الاكف وصولا الى حديقة شهداء الجيش.

وألقى تابت كلمة تمنى فيها ان “يعم السلام قلوب الجميع”، داعيا الى “تلمس الشفاعة من العذراء مريم ام النور”.

ثم انتقل التمثال الى بلدة منيارة حيث اقيم له استقبال مماثل والقى كاهن رعية منيارة للروم الكاثوليك الاب ميشال بردقان كلمة، ليغادر بعدها التمثال منطقة عكار باتجاه منطقة زغرتا.

وتمثال “مريم أم النور” تم صنعه لمناسبة المؤتمر المريمي عام 1954 ونحته الفنان يوسف الحويك من خشب الأرز، ويبلغ طوله 175 سم ووزنه 125 كلغ، ويأتي التطواف استعدادا لتكريس لبنان لمريم العذراء وفي أجواء ذكرى مرور 60 سنة تقريبا على تطواف التمثال للمرة الأولى عام 1954.

المصدر:
الوكالة الوطنية للإعلام

خبر عاجل