أهالي عرسال يتهمون حزب الله بمقتل الحجيري ويستنكرون حصاره على البلدة

عقد إجتماع موسع في مقر بلدية عرسال حضره رئيس البلدية وأعضائها ومخاتيرها وفاعليات البلدة لتدارس جريمة قتل علي أحمد الحجيري على طريق مدينة الهرمل.

وأصدر المجتمعون بياناً حملوا فيه القوى الأمنية اللبنانية كونها المسؤولة عن حماية المواطنين من إعتداءات شبيحة “حزب الله” المتواجدة على الطرقات الدولية ذهاباً وإياباً من دون أي إعتراض من قبل القوى الأمنية وحواجزها.

كما حمل المجتمعون المسؤولية الكاملة عن الجريمة المدانة إلى “حزب الله” كونه يعمد منذ مدة القيام مقام الدولة في البلدات المسيطر عليها مثل مدينة الهرمل حيث يقوم منذ فترة بتوزيع مجموعات أمنية تراقب مداخل ومخارج مدينة الهرمل. واعتبر المجتمعون بأن الجريمة حصلت على أيدي إحدى مجموعاته المكلفة.

واعترض المجتمعون على الكيل بمكيالين بموضوع التعاطي مع الأهالي، خصوصاً في ما يتعلق بموضوع الحصار الكبير على البلدة من ستة إتجاهات في الوقت الذي يقوم “حزب الله” باستخدام هذه الطرقات وبكامل أسلحتهم من دون أي إزعاج من قبل القوى الأمنية.

وطالب المجتمعون أهالي الهرمل بتقديم المجرمين إلى العدالة من دون أي تأخير حرصاً على وحدة أمن المنطقة ووحدة البلد.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل