معرض لوحات طبية لرمضام كريم في جامعة الروح القدس

نظّمت كلّيّة الفنون الجميلة والفنون التّطبيقية ومركز دراسات وثقافات أمريكا اللاتينية في جامعة الروح القدس – الكسليك معرض  بعنوان “كوادروس كلينيكوس، لوحات طبية”، للرسام المكسيكي من أصل فلسطيني رمضام كريم، برعاية السّفير المكسيكي في لبنان خورخي ألفاريز فوينتيس. حضر الافتتاح مستشار السفارة المكسيكية في لبنان خورخي باكر، ممثلًا السفير فوينتس، وقنصل المكسيك إنريكي باريديس فرياس، وعميد كلية الفنون الجميلة والفنون التطبيقية الياس طعمة، والرسام رمضام كريم، ومدير مركز دراسات وثقافات أمريكا اللاتينية روبرتو خطلب، ورئيسة القسم الثقافي في السفارة المكسيكية كلوديا مارون، ودبلوماسيون من أمريكا اللاتينية وعدد من المدرسين والطلاب.

ضمّ المعرض عشر لوحات من الرسوم الزّيتية والأكريليك والباستل، ملونة وأحادية اللون، مع بعض الأشكال البشرية التي تمثل عدة أعراض تعبيرية وسوريالية. يمكننا أن نرى، عندما ننظر إلى عمل فني، الأعراض الناشئة عن الضغط النفسي بين الأشخاص من بيئة العمل مثلًا: فقدان الذاكرة، اضطرابات الديوجين، توهم الذئبية، وأنواع من الهلوسة التي تجعل الشخص يعتقد أن بامكانه أن يصبح حيوانًا، تقنية التشخيص النفسي لتقييم الشخصية، تبدد الشخصية، أعراض ستندال، المرض النفسي الجسدي الذي يسبب الدوخة، والاكتئاب والهلوسة…

خلال افتتاح المعرض، تناقش كريم مع الطلاب، بالأخصّ طلاب الفنون الجميلة، الذين أبدوا حماسًا للتعرف إلى لوحاته ذات الأشكال العظيمة والمواضيع والتقنيات الرائعة.

تجدر الإشارة إلى أن كريم هو الرسام الذي لا يتّبع أسلوبًا أو تقنية أو موضوعًا، انّما هو منفتح لجميع أشكال الفن، متأثرًا بالرسام والدو سافيدرا. وقد أقام معارض عدة في المكسيك ونيويورك وألمانيا وفرنسا… وسمحت له زيارته إلى لبنان بالعودة إلى جذوره الشرقية.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل