الافراج عن لبناني خطف في نيجيريا

أعلنت الشرطة النيجيرية انه تم امس الخميس الافراج عن لبناني خطف في 8 تموز على ايدي مسلحين مجهولين في جنوب نيجيريا.

وقال المتحدث باسم الشرطة موسى ايغوافوين لوكالة فرانس برس ان الرهينة اللبناني “افرج عنه صباح الخميس في ولاية الدلتا (المجاورة) ومن ثم تم نقله الى بنين سيتي” (ولاية ايلدو). واضاف “انه في صحة جيدة وقد عاد الى عائلته”.

والرهينة المفرج عنه يدعي سامي يوسف ويعمل في شركة “بي بي تي ستراكو نيجيريا ليميتد” وقد خطف في 8 تموز الجاري في بنين سيتي عاصمة ولاية ايدو.

وغالبا ما تنتهي عمليات الخطف في جنوب نيجيريا بدفع فديات، في حين تتخذ في شمال البلاد بعدا سياسيا كونها صنيعة اسلاميي حركة بوكو حرام.

وفي شباط، خطف لبنانيان وسوريان ويوناني وايطالي في موقع اخر لشركة ستراكو في ولاية بوشي شمالا.

وتبنت جماعة انصار الاسلامية خطف هؤلاء واعلنت تصفيتهم في شريط مصور.

والاحد تم الافراج عن بريطاني خطف في 16 الجاري بعيد وصوله الى مطار لاغوس الدولي.

المصدر:
وكالات

خبر عاجل