لجنة متابعة تشغيل مطار الرئيس رينيه معوض في القليعات: لتصعيد الخطوات الشعبية لتشغيله

عقدت لجنة متابعة تشغيل مطار القليعات اجتماعا طارئا بعد التطورات الأمنية التي استجدت بعد حادثة خطف الطيارين التركيين، واصدرت بيانا تلاه نائب رئيس اللجنة المحامي نمر الحسن وجاء فيه: “وضعت هذه الحادثة المهيمنين على القرار السياسي اللبناني أمام مفترق طرق صعب بعد أن انكشف مطار بيروت أمنيا وبات لبنان بفضل مغامراتهم خارج خارطة الطيران الدولي الأمر الذي سيفاقم الوضع خطورة ومأساة، بعد عشرة أشهر على اغتيال اللواء الشهيد وسام الحسن بنفس الإختراق الأمني، الأمر الذي يحتم على كل اللبنانيين الأحرار أن يرفعوا الصوت عاليا من أجل تشغيل مطار الرئيس رينيه معوض في القليعات ويكون تحت سيطرة أجهزة الدولة الرسمية فقط”.

وطالب الدولة بـ”إتخاذ قرار فوري بإنشاء الهيئة الناظمة لطيران المدني لكي يتسنى لها تلزيم المطار للشركات المختصة والعمل على إعادة تأهيل هذا المرفق الحيوي الذي يؤمن آلاف فرص العمل لاهالي الشمال، بالاضافة الى الاستفادة من المنطقة الحرة التي تنعش المنطقة اقتصاديا وتخفيف نسبة الهجرة والبطالة لشبابنا”.

ودعا البيان “جميع شرائح المجتمع في الشمال وعكار لتصعيد الخطوات الشعبية لزيادة الضغط على الحكومة لاعادة تشغيل المطار، بإقامة اعتصامات سلمية ولقاءات مع المسؤوليين والمعنيين، وفق سلسلة خطوات عملية ستعلن لاحقا”.

المصدر:
الوكالة الوطنية للإعلام

خبر عاجل