زهرا لـ”الشرق الأوسط”: نشارك بالحوار ان كان مستندا إلى إعلان بعبدا والسقف وضع سلاح “حزب الله” بتصرف الدولة

جدد عضو حزب «القوات اللبنانية» النائب أنطوان زهرا مطالبته الرئيس نبيه بري بتوضيح مبادرته حول سلاح المقاومة على الحدود.

زهرا، وفي تصريح لصحيفة «الشرق الأوسط»، قال: «إذا كان المقصود بمبادرة الرئيس بري أن كل سلاح خارج إطار الدولة مرفوض، معطوفا على القرار 1701 الذي يؤكد أن لا وجود لأي سلاح غير شرعي جنوب الليطاني في الجنوب، فإننا نرحب بالمشاركة بالحوار».

ورأى زهرا أن في دعوة رئيس البرلمان «التباسا لجهة الاعتراف بالمقاومة»، معتبرا أن «سلاح المقاومة لم يعد هناك مبرر له، في حين لا تعترف الدولة اللبنانية بثلاثية الجيش والشعب والمقاومة».

وأكد «إننا لا نمانع المشاركة بالحوار والاعتراف بنتائجه إذا كان مستندا إلى إعلان بعبدا»، مشددا على أنه «لن نوافق على حوار من دون سقف وضع سلاح “حزب الله” بتصرف الدولة اللبنانية». وعدا ذلك «يعتبر الحوار تقطيعا للوقت وإلهاء للبنانيين وتعليقا لهم بآمال كاذبة».

وتعليقا على دعوة بري لمناقشة العراقيل التي تحول دون تشكيل الحكومة على طاولة الحوار، سأل زهرا: «هل يوافق الرئيس بري على مناقشة جدول أعمال مجلس النواب على طاولة الحوار؟»، مشددا على أن «تشكيل الحكومة منوط بالمؤسسات وليس بطاولة الحوار».

المصدر:
الشرق الاوسط

خبر عاجل