“السياسة”: 14 آذار تتخوف أن يوسع “حزب الله” أمنه الذاتي إلى بيروت

أبدت أوساط نيابية في قوى “14 آذار” تخوفها من أن تكون الخطة المعدة لتسلم الجيش والقوى اللبنانية أمن الضاحية الجنوبية فولكلورية، بعد المعلومات التي أشارت إلى أن “حزب الله” قرر وبالاتفاق مع القوى الأمنية تكليف مجموعة من عناصره الأمنية الانتشار والتواجد على الحواجز التي سيقيمها الجيش وقوى الأمن الداخلي في قلب الضاحية ومحيطها وعلى “الأوتوسترادات” المؤدية إليها، على أن تكون مهمة هذه العناصر مراقبة الداخلين إلى الضاحية والخارجين منها.

وقالت الأوساط لـ”السياسة” الكويتية إن “تلك الخطوة إذا ما تمت بالفعل ستشكل انتقاصاً من هيبة الدولة والتأكيد على اختراقها من قبل حزب الله وحلفائه، كما أن هذا التدبير سيعطي حزب الله فرصة جديدة لإعادة توسيع رقعة أمنه الذاتي ليس في الضاحية فقط بل في مناطق متعددة من طرابلس”.

ولفتت إلى رفع “حزب الله” صور عدد من الشبان الذين قتلوا في المعارك الدائرة في سوريا في مناطق عدة من بيروت مثل الخندق الغميق ورأس النبع والبسطا التحتا وحي اللجا والمصيطبة، إضافة إلى رفع صور لعناصر تنتمي إلى حركة “أمل”، وهي المرة الأولى التي يُشار فيها إلى مشاركة “أمل” في المعارك السورية.

المصدر:
السياسة الكويتية

One response to ““السياسة”: 14 آذار تتخوف أن يوسع “حزب الله” أمنه الذاتي إلى بيروت”

خبر عاجل