الميس لـ”لبنان الحر”: والنظام السوري حياته بضعفنا فعلينا ان نقف جميعا لحماية هذا الوطن

رأى مفتي زحلة والبقاع الشيخ خليل الميس أنّ الذي أدخل سوريا إلى لبنان هو الدم ومن اخرجها هو الدمّ، مشيرا إلى أنّ لبنان باب سوريا إلى البحر والنظام السوري حياته بضعفنا فعلينا ان نقف جميعا لحماية هذا الوطن.

وتوجه الى الرئيس سليمان الحريص والى الدولة كلها الى عدم ترك الامور وكانها بايدي غيرنا وكاننا لسنا موجودين فاي خلل في لبنان اخشى ان يغيب البلد هذه المرة فهناك تحولات جغرافية يخطط لها، داعيا الجيش إلى اتخاذ القرار والإنتشار.

 

وحول إعلان بعبدا الذي اعتبره النائب محمد رعد ميتا، لفت الميس في حديث للبنان الحرّ إلى انّه ميت عند بعض الناس وحيّ في قلوبنا جميعا وعلينا أن نهبه الحياة بعزيمتنا.

وعن تشكيل الحكومة قال: “فليشكّل الرئيسين سليمان وسلام الحكومة ” وبالتالي فلكلّ حادث حديث فكلّما طالت تتعقّد الأمور أكثر فاكثر”.

وردا على الشيخ نعيم قاسم الذي اتّهم السعوديّة بأنّها أمرت فريق “14 آذار” بتجميد التشكيل قال الميس: “نحن نعرف كم انّ السعوديّة حذرة بالتّعامل مع لبنان، فلا مطامع لديها، أما من له مطامع كبيرة فهي إيران، فمطامعها خرّبت العراق وسوريا ولبنان”.

المصدر:
إذاعة لبنان الحر

خبر عاجل