“السياسة”: الراعي يولي موضوع الاستحقاق الرئاسي اهتماماً كبيراً

أكدت مصادر روحية قريبة من بكركي لصحيفة “السياسة” الكويتية، أن البطريرك بشارة الراعي يولي موضوع الاستحقاق الرئاسي اهتماماً كبيراً لما يمثله موقع الرئاسة الأولى من رمزية خاصة بالنسبة إلى المسيحيين خاصة واللبنانيين عامة، مشيرة إلى أن الراعي يسعى من خلال الاتصالات التي يقوم بها مع القيادات السياسية الرسمية والحزبية إلى إجراء الاستحقاق الرئاسي في موعده لتفادي الفراغ الرئاسي، في ظل وجود حكومة مستقيلة تصرف الأعمال وصعوبة تشكيل حكومة جديدة.

وشددت المصادر على أنه ليس للبطريرك مرشح محدد، وإنما يدعم من تتفق عليه القيادات السياسية لأنه يحاذر الدخول في لعبة الأسماء وتبني مرشح محدد كي لا يثير انقسامات داخل الوسط المسيحي الغارق في انقساماته أصلاً.

وفي هذا السياق، كشفت المعلومات المتوافرة لـ”السياسة”، أن البطريركية المارونية ستشهد في الأسابيع القليلة المقبلة سلسلة اجتماعات مسيحية ووطنية للبحث في موضوع الانتخابات الرئاسية وضرورة توحيد الموقف المسيحي بشأنها لتشكيل عامل ضغط على المعنيين بهذا الاستحقاق والتصدي لأي محاولة لعدم إجرائه في موعده.

المصدر:
السياسة الكويتية

خبر عاجل