مصدر في المحكمة الدولية لـ”الجمهورية”: ضمّ جريمة اغتيال شطح الى عمل المحكمة مرجَّح

رأى مصدر في المحكمة الدولية الخاصة بلبنان، أن جريمة إغتيال الوزير محمد شطح قد تلتقي من حيث الأسلوب والهدف مع جريمة اغتيال الرئيس رفيق الحريري والجرائم المتلازمة معها: محاولة إغتيال نائب رئيس مجلس الوزراء السابق الوزير الياس المرّ، ومحاولة إغتيال النائب مروان حمادة، وإغتيال جورج حاوي.

ورجّح المصدر لـ”الجمهورية” أن يُصار لاحقاً الى ضمّ هذه الجريمة الى عمل المحكمة الدولية، فضلاً عن جرائم الإغتيال الأُخرى التي تلتقي من حيث الأهداف وأسلوب العمل مع جريمة اغتيال الحريري التي لم تُضم بعد، وذلك عملاً بالمادة الأولى من الإتفاقية الدولية الموقّعة بين لبنان والأمم المتحدة، والتي تشير الى إمكان إحالة الجرائم التي يتبين للمحكمة أنها ترتبط بجريمة اغتيال الحريري ورفاقه، بقرار من الطرفين (المحكمة والحكومة اللبنانية) وبموافقة مجلس الأمن، مشترطة أن تكون الجرائم المحالة ذات طبيعة وخطورة مشابهة لهجوم 14 شباط 2005، ويشمل ذلك: القصد الجنائي (الدافع)، والغاية من وراء الهجمات، وصِفة الضحايا المستهدفين، ونمط الإعتداءات ( طريقة العمل)، والجناة.

المصدر:
صحيفة الجمهورية

خبر عاجل