جعجع التقى وفداً من مستقلي “14 آذار”…حرب: اتفاق مع القوات على المبادئ الأساسية المرتبطة بقيام الدولة والنظام الديمقراطي

استقبل رئيس حزب “القوات اللبنانية” د. سمير جعجع مساء الأربعاء في معراب وفداً من المستقلين في قوى 14 آذار ضمّ: النائب بطرس حرب، رئيس حركة التجدد الديمقراطي كميل زيادة، أمين سر حركة التجدد الديمقراطي د. أنطوان حداد، رئيس حركة الاستقلال ميشال معوض، والنائب السابق جواد بولس في حضور النائب انطوان زهرا وممثل القوات في الامانة العامة لقوى 14 آذار إدي ابي اللمع.

عقب اللقاء الذي دام لساعتين، خرج الوفد ليتحدث باسمه النائب بطرس حرب الذي وضع الزيارة في إطار التشاور القائم بين القوى السياسية السيادية في البلد التي تؤمن بالنظام الديمقراطي، وقد كانت مناسبة لعرض الوضع الدقيق الذي تمر به البلاد ولاسيما حيثيات تشكيل الحكومة.

وأعلن حرب عن وجود اتفاق شبه كامل لجهة المبادئ الأساسية المرتبطة بقيام الدولة والنظام الديمقراطي مع “القوات اللبنانية”، مشيراً الى أن لا شيء يُفرقنا على هذا الصعيد.

وأضاف: “انطلاقاً من هنا موقفنا من عملية التشكيل يستند الى مبادئ تقوم عليها الحكومة ونتمسك بها ولاسيما اعلان بعبدا وإسقاط ثلاثية “شعب، جيش ومقاومة” فضلاً عن أمور أخرى لا تقُل أهمية عنها”.

واذ شدد على اننا بصدد البحث بصورة إيجابية لكلّ طرح يُمكن أن يتبنى هذه القضايا السياسية الأساسية، أكّد حرب أنه لا يمكن التنازل عن هذه المبادئ أو اجراء صفقة تُدعى “صفقة الدخول الى الحكومة بأي ثمن، باعتبار اننا نريد حكومة لبنانية، تؤمّن للشعب اللبناني المبادئ التي يؤمن بها وتصون النظام الديمقراطي وتُعيد للدولة سيادتها.

حرب اشار الى أن الاجتماع هو بداية بحث متجدد مع د. جعجع والقوات اللبنانية وسوف نتابع المباحثات في ما بيننا على خلفية أن عملنا وأهدافنا مشتركة.

وعمّا اذا كان هناك ثمة اتفاق بين قوى 14 آذار بعدم المشاركة في الحكومة العتيدة، أجاب حرب:” في حال تم قبول مبادئنا المطروحة سوف نتعامل بإيجابية مع أي طرح يتبنى تلك المبادئ، ولكن في حال رفضها لن نكون مشاركين”.

وعمّا اذا كان “تيار المستقبل” سيلتزم بقرار عدم المشاركة، قال حرب:” هذا السؤال يُوجّه الى تيار المستقبل الذي يُعبّر عن نفسه، مع العلم أننا نسعى الى بقاء قوى 14 آذار موحّدة وخصوصاً في هذه المناسبة لا يُمكن أن تتفرق هذه القوى”.

وعن البديل من عدم تشكيل حكومة سياسية جامعة، لفت حرب الى أن هذا الأمر هو من صلاحيات رئيس الجمهورية ميشال سليمان والرئيس المكلّف تمام سلام وسنتخذ موقفنا على ضوء قرارهما. وشدد على أن مطلبنا الأساسي تشكيل حكومة حيادية باعتبار أنها أفضل طرح في خضم هذه الظروف.

وعن إمكانية تشكيل فريق 8 آذار حكومة من دون مشاركة قوى 14 آذار في ظل ما يُشيعه من أجواء ايجابية، ردّ : ” نحن أيضاً نعمم أجواءً إيجابية اذا ما تضمنت الطروحات والمبادئ الوطنية المذكورة”.

وعن مصير الاستحقاق الرئاسي في حال عدم تشكيل حكومة جديدة، قال حرب: “من المبكر الكلام عنه حالياً، ولكن لكلّ وقت حكمه…”

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل