المعارضة تطرد “داعش” من كامل ريف حلب الغربي

انسحبت “الدولة الاسلامية في العراق والشام” من كامل ريف حلب الغربي في شمال سوريا اثر المعارك المتواصلة مع تشكيلات اخرى من المعارضة السورية، بحسب ما افاد المرصد السوري لحقوق الانسان.

وافاد المرصد عن وقوع اشتباكات عنيفة بين العناصر الجهاديين والمقاتلين المعارضين في محيط مدينة اعزاز في الريف الشمالي لمحافظة حلب على الحدود مع تركيا، مشيرا الى حصول قصف من الكتائب المقاتلة بقذائف الهاون على مناطق في المدينة التي دخلها عناصر الدولة الاسلامية في ايلول، ما اضطر مقاتلي المعارضة الذين كانوا يسيطرون عليها، الى الانسحاب منها.

الى ذلك، افاد المرصد ان سلسلة من الغارات الجوية ادت الاحد الى مقتل 44 شخصا بينهم 16 طفلا على الاقل، حيث تركز القصف الجوي على مناطق سيطرة المعارضة في مدينة حلب وريفها (شمال)، ومدينة الميادين في محافظة دير الزور (شرق).

اما اليوم فقتل 5 اشخاص بينهم 3 اطفال في غارات جوية نفذها الطيران الحربي على مناطق في مدينة درعا (جنوب)، بحسب المرصد، وفي ريف دمشق، قال المرصد ان “15 مقاتلا على الاقل من الكتائب الاسلامية المقاتلة استشهدوا في اشتباكات مع الجيش النظامي وقوات الدفاع الوطني في محيط دير الشيروبيم في منطقة صيدنايا” ، مشيرا الى ان “مصير عشرات المقاتلين الذين فقد الاتصال بهم لا يزال مجهولا”.

المصدر:
وكالات

خبر عاجل