مجلس القضاء الأعلى: على الإعلام توسل المهنية في مقاربته العمل القضائي

أصدر المكتب الإعلامي لمجلس القضاء الأعلى بياناً ذكر فيه أنه “عمدت بعض وسائل الإعلام إلى نقل كلام يتناول القضاة الذين تولوا التحقيق الأولي والإستنطاقي في قضية المرحومة رولا يعقوب، مفاده أنهم رضخوا الى ضغوط مادية ومعنوية كانت هي السبب وراء القرار الذي صدر مؤخرا في تلك القضية”.
وأضاف “إن مجلس القضاء الأعلى يؤكد على ثقته التامة بمناقبية القضاة الذين تعاقبوا على النظر في ملف تلك القضية، ويهيب بوسائل الإعلام توسل المهنية والدقة في مقاربة العمل القضائي وعدم السماح بالتعرض جزافا لكرامة القضاة والقضاء، إذ لا يجوز، بغض النظر عن مدى صوابية النتائج التي تخلص اليها القرارات القضائية، إفتراض أن ثمة خلفيات وراءها.
كما يأمل منها نشر القرار بحيثياته الكاملة تأمينا للشفافية التامة وإنارة للرأي العام”.

المصدر:
الوكالة الوطنية للإعلام

خبر عاجل