جامعة الروح القدس تستعد لاستضافة مؤتمرا عالميا حول العلوم الزراعية وعلوم الحياة

أقامت كلية العلوم الزراعية والغذائية في جامعة الروح القدس – الكسليك لقاء للبحث مع كليات الزراعة في مختلف الجامعات اللبنانية في سبل التعاون حول مؤتمر الاتحاد العالمي لرابطات التعليم العالي للعلوم الزراعية وعلوم الحياة  GCHERA الذي تستضيفه جامعة الروح القدس في العام 2015 للمرّة الأولى في منطقة الشرق الأوسط.

حضر اللقاء عميدة الكلية د. لارا حنا واكيم، الأمين السر الأكاديمي للكلية د. نبيل نمر، د. مصطفى حيدر من الجامعة الأميركية في بيروت، د. مايا خراط من جامعة القديس يوسف، د. يوسف روفايل من الجامعة اللبنانية، د. ميشال افرام مدير عام مصلحة الأبحاث العلمية الزراعية،  د. ديزيري قزي ود. آلان أبي رزق من كلية العلوم الزراعية والغذائية في جامعة الروح القدس.

بدأ اللقاء بكلمة ترحيبية للدكتورة واكيم التي شددت على أهمية التعاون بين الأطراف المعنية كافة وتضافر الجهود من أجل إنجاح هذا المؤتمر الدولي الرفيع المستوى، الذي سيعكس صورة لبنان الإيجابية. وأشارت إلى أن جامعة الروح القدس تسعى إلى تحقيق أهدافٍ محدّدة من خلال هذا المؤتمر منها: تثمين جمعية GCHERA مع الحضور المستهدف بالإضافة إلى مشاركة رؤساء وعمداء كليات الزراعة وعلوم الحياة في الجامعات حول العالم، تقييم جامعة الروح القدس مع نظرائها من كليات الزراعة وعلوم الحياة في الجامعات ومعاهد البحوث على المستويين الإقليمي والدولي، التأكيد على ديناميكية المؤسسة والمكانة الدولية، التفكير المشترك حول دور الجامعات في علوم الحياة والبيئة في مواجهة تحدّيات التغييرات العالمية وضمان الحقّ في الغذاء والحصول على الموارد الطبيعية. ثم عرضت د. واكيم لتحضيرات التنظيم التي بدأت بها الجامعة، وشرحت عن المواضيع التي سيتطرّق لها المؤتمر. وقد أبدى المجتمعون استعدادهم للتعاون لناحية التنظيم والمشاركة.

ثم قدّمت د. قزي عرضا عن مؤتمر  الاتحاد العالمي لرابطات التعليم العالي للعلوم الزراعية وعلوم الحياة  GCHERA الذي تأسس في العام 1999، لافتة إلى أنه “تمّ تأسيسه كجمعية عالمية بهدف تنمية نظام عالمي للتعاون في إطار التعليم العالي والبحوث الزراعية، وتعزيز دور الجامعات الزراعية في العالم من خلال تنمية التعاون مع منظمات وشركات دولية. فمنذ تأسيسه، يمثّل GCHERA شبكة تضمّ أكثر من 400 مؤسسة تعليم عالي متخصّصة في الزراعة حول العالم. ويتمّ، كلّ سنتين، تنظيم مؤتمر من قبل البلد الذي يتولّى رئاسته”. وأضافت: “في أكتوبر/تشرين الأول 2012، عقد مجلس GCHERA اجتماعًا في بونتا ديل إيستيه في  الأوروغواي من أجل دراسة طلبات الانتساب المقدّمة من قبل البلدان المستعدّة لاستقبال مؤتمر GCHERA للعام 2015. وبعد المداولات، تمّ اختيار لبنان لتنظيم المؤتمر في العام 2015 وبخاصّة جامعة الروح القدس – الكسليك (USEK). واختارت الجامعة العنوان التالي للمؤتمر: “التعليم العالي في مواجهة تحدّيات التغييرات العالمية: الحقّ في الغذاء والحصول على الموارد الطبيعية”.

واختتمت عميدة الكلية الدكتورة واكيم هذا اللقاء شاكرة الحضور على تجاوبه وأثنت على جهوده المبذولة متمنية إنطلاقةَ موفقةِ لهذا المؤتمر الذي سيعكس وجه لبنان الحضاري.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل