القوات صيدا – الزهراني ردا على أسود: القاتل يقتل ويهرب بل يفرّ كفئران المراكب

صدر عن الدائرة الاعلامية في القوات اللبنانية، منطقة صيدا-الزهراني البيان اﻵتي:

دأب النائب زياد الاسود على التعرض لمرجعيات سياسية وحزبية بطريقة رخيصة وبعيدة عن الواقع والحقيقة لدرجة انه بات يكرر نفسه بكلام ممجوج ومبتذل وكان آخر اكتشافاته عبر محطة الـOTV في مهاجمة ساذجة ضد رئيس “القوات اللبنانية” معتبراً ان مواصفات الرئيس القوي ﻻ تنطبق على الدكتور جعجع.

لذا، يهم الدائرة الاعلامية، صيدا-الزهراني ان توضح في هذا السياق انه تم اللجوء الى الرد المكتوب بعد تمنع محطة الـOTV عن اعطائنا فرصة حق الرد المباشر على الهواء ضمن إطار ادبيات المهنة واعتماد اﻻصول المرعية.

انه من سخرية القدر ولعنته ان يطل علينا من ارتضى لنفسه ان يكون بوقاً مأجوراً ينطق زوراً وتزويراً ويحاضر بما يفتقده ويسهب في شرح العفة السياسية ويعطي دروساً في الوطنية وكيفية الثبات في المواقف وعلى المبادئ فيما الصراحة والحقيقة تقتضيان اﻻعتذار من اللبنانيين عما ارتكبه هو وفريقه بحقهم طيلة السنوات الماضية وحتى يومنا هذا.

اما عن اﻻلتباس الذي وقع فيه بين القاتل والمقاتل فلا ضير ان نذكر النائب اﻻسود ان القاتل يقتل ويهرب، بل يفرّ كفئران المراكب، اما المقاتل… فلا!

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل