حفل عشاء بمناسبة عيد الأم لـ”القوات” ستوكهولم – السويد

أقام مركز سـتوكهولم في “القوات اللبنانية” حفل عشـاءه الثاني لهذه السـنة بمناسـبة عيد الأم السـبت بتاريخ 22 آذار 2014. وككل نشـاط قواتي في منسـقية السـويد، سـاد الحفلة الجو العائلي الهادىء وجو الإلفة بين الحضور الذي بدأ يطغى دائماً في مثل هذه النشـاطات، مما يحفزنا دائماً على الإسـتمرار في العمل ويؤكد نجاح وقوة الترابط بين القواتيين المنتسـبين إلى الحزب ومدى تطوّر العلاقة في ما بينهم حتى على المسـتوى الإجتماعي والشـخصي.

بدأ الحفل بالوقوف دقيقة صمت لراحة نفـس غبطة بطريرك السـريان الأورثوذكـس مار أغناطيوس زكا الأول عيواص.

أُلقِيَت في الحفلة ثلاث قصائد لمناسـبة عيد الأم، ألقى الأولى رئيـس مركز سـتوكهولم الرفيق جاك باسـوس وكانت موجّهة إلى كل الأمهات بشـكل عام، ثم ألقت الرفيقة الشـابة جانيفر عَسَـلي قصيدة موجّهة من إبن إلى أمه التي انتقلت من هذه الدنيا إلى جوار الرب. وبعدها ألقى منسـق السـويد الرفيق الياس سـركيس قصيدة موجهة من إبن إلى أمه يمدح مزاياها ويُقدّر عطاءها.

كما تكلّمت الرفيقة السـيدة سـيلفا أبو حمد هانيلّ عن المؤسـسـة التي نحن بِطَوْر تأسـيسـها في السـويد والتي سـتعمل على تقديم المسـاعدات إلى لبنان في المسـتقبل وخاصة في ما يتعلّق بشـؤون المرأة.

وأثنى رئيس مركز سـتوكهولم على دعوة المنتسـبين للمشـاركة بكثافة بالمؤسـسـة من أجل إنجاح هذا العمل الذي يتطلب تضافر جهود الجميع. كما دعا منسـق السـويد الحضور إلى المشـاركة بكثافة في المؤتمر السـنوي العام لمقاطعة أوروبا الذي سـيقام في بداية شـهر أيار. وحث الجميع للمسـاعدة في بعض الأعمال اللوجسـتية لتوفير وسـائل النقل للوفود القادمة من خارج السـويد.

شـارك في الحفل عدد كبير من الرفاق القواتيين المنتسـبين إلى الحزب في منسـقية السـويد وبعض الأصدقاء الذي أثنوا على الطابع العائلي للحفل وأبدوا رغبتهم بالمشـاركة في النشـاطات القواتية المسـتقبلية. كما ميّز السـهرة تقديم وردة حمراء كُتِبَ عليها تهنئة بالعيد إلى كل الأمهات الموجودات في حفل العشـاء، وقامت بقطع قالب الحلوى الأم الأكبر سـناً في السـهرة.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل