“ناسا” بصدد تدمير مركبة “لادي” الموجودة على مدار القمر

تنوي وكالة الفضاء الأميركية “ناسا” التخلص من مركبة “لادي” الموجودة على مدار القمر، وفي القريب العاجل، سيتلقى المسبار إشارة يبدأ بعدها الهبوط ليصطدم في نهاية المطاف بسطح القمر.

ومن المقرر أن تفصل المركبة في 11 نيسان جميع معداتها العلمية وتتجه إلى الهبوط التدريجي، ومن المنتظر أن يتحطم المسبار قبل 21 نيسان.

وستقوم محطة Lunar Reconnaissance Orbiter في الشهور القادمة بدراسة الفوهة الناجمة عن تحطم المركبة.

جدير بالذكر أن حقل جاذبية القمر غير ثابت، وقد تؤثر تغييراته على مسار حركة “لادي”، وهذا يعني أنه لا يمكن التنبؤ بموقع سقوط المسبار على الجانب الخلفي للقمر.

وكانت مركبة “لادي” البالغ وزنها 383 كيلوغراما قد أطلقت من المطار الفضائي في جزيرة والوبس في ولاية فرجينيا في 6 أيلول، ووصلت إلى مدار القمر خلال شهر. وبلغت قيمة المشروع 280 مليون دولار.

وكان من أهداف المهمة استعراض تقنية اتصالات الليزر القمرية وتحليل الغلاف الجوي للقمر وتحديد سبب الإضاءة الغريبة فوق الأفق القمري لدى شروق الشمس، والتي لاحظها بعض رواد فضاء بعثة “أبولو” إلى القمر. وقال العالم ميخالي هوراني من جامعة كولورادو إن “نظام الاتصال على أساس الليزر عمل بشكل رائع. رصدنا سرعة عالية فعلا لنقل البيانات، وستكون النسخ المستقبلية من هذه التكنولوجيا قادرة على نقل الفيديو من المركبات الفضائية وحتى المهمات في الفضاء البعيد بدقة عالية “.

المصدر:
وكالات

خبر عاجل