المشنوق يطمأن ان تغريدات ”لواء أحرار السنة – بعلبك” صدرت عن جهاز استخبارات خارج لبنان… واللواء يرد بتغريدات مهددة

طمأن وزير الداخلية والبلديات نهاد المشنوق عبر “النهار” إلى أن الوضع الأمني جيد، والقوى الأمنية تقوم بواجباتها في شكل استثنائي.

وأشاد بجهود قوى الأمن في عمليات الأمن الإستباقي وإفشال عمليات التفجير الإجرامية الثلاث في ضهر البيدر والطيونة والروشة، مما يعني أن لا سبب تالياً لأي هلع بين المواطنين. وكشف أن تغريدات ما يسمى بـ “لواء أحرار السنة- بعلبك” صدرت عن جهاز استخبارات خارج لبنان.

وأكد الوزير المشنوق أن خطوات القوى الأمنية تحظى بغطاء سياسي كامل من القوى المشاركة في الحكومة وخارجها بهدف حماية لبنان من كل الأخطار المحيطة به في هذه المرحلة.

ورداً على سؤال أوضح أن وزارة الداخلية تواصل الإستعدادات لتنظيم الإنتخابات النيابية وفقا لقانون الستين على أساس أنها ستحصل في المواعيد المحددة في القانون، وتعقد اجتماعات أسبوعية لهذه الغاية في هذا الشأن في معزل عن القرار السياسي الذي يعود إلى مجلس النواب، لافتاً إلى أن المشاورات مستمرة بينه وبين رئيس مجلس النواب نبيه بري الذي سيقوم بمشاورات في الأيام المقبلة تتعلق بمصير الإستحقاق النيابي.

من جهته، توجّه “لواء أحرار السُنّة – بعلبك” إلى وزير الداخلية والبلديات نهاد المشنوق عبر “تويتر” بالقول: “أنت وأجهزتك الأمنية الصليبية التي تتباهى بها تتمتعون بدرجة عالية من البساطة والسخافة لذا ستعجزون عن منعنا من تنفيذ عملياتنا الجهادية المباركة أينما نريد ومتى نشاء”.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل