عطاالله ترأس القداس الأول في كنيسة القديسة رفقا في دير الأحمر

ترأس راعي أبرشية بعلبك ودير الأحمر المارونية المطران سمعان عطاالله، القداس الأول في كنيسة القديسة رفقا الحديثة البناء، في بيت لطوف في دير الأحمر، عاونه فيه الأبوان جوزف شربل وهاني متى ولفيف من الكهنة والراهبات، في حضور رئيس كاريتاس لبنان بول كرم، رئيس إتحاد بلديات دير الأحمر ميلاد عاقوري، رئيس بلدية الأرز فوزي رحمة، رئيس بلدية الزرازير طعان حبشي، رئيس بلدية بشوات حميد كيروز، رئيس بلدية نبحا غسان كيروز ومخاتير وفاعليات وأهالي رعية دير الأحمر والمنطقة.

والقى عطاالله عظة تناول فيها “أهمية تشييد البناء الذي يعطي الطابع المسكوني للكنيسة المسيحية، والتأمل بصمت من خلال المكان، هذا الصمت الذي يفتح قلوب المؤمنين وعقولهم لسماع صوت الله وإكتشاف إرادته، بصوت يؤدي الى الأعماق ويدخل كيان الإنسان، ويحوله الى إنسان جديد، فتتجدد النفوس وتنفتح الآفاق مع كل قريب وإنسان”.

وأكد “الحوار، حوار الإنسان مع أخيه الإنسان المليء بالمحبة والإنفتاح على الآخر، والذي سيصل الى تفعيل الحوار الإسلامي المسيحي، ويفتح الباب واسعا أمام حركة التوبة الى الله”.

وقال: “هذا الدير هو قيمة مضافة على التواصل مع الآخرين، وليس في ما بيننا كمسيحيين، بل مع المسلمين، لتصبح لقاءاتنا لقاءات محبة وأخوة، بعيدا عن المجاملة والديبلوماسية”.

وختم مشددا “على التواصل والإنفتاح مع الآخر، وليس العيش مع الآخر”.

المصدر:
الوكالة الوطنية للإعلام

خبر عاجل