مجلس التعاون الخليجي بحث تنامي خطر المتطرفين وسط توجه دولي لضرب “داعش”

عقد وزراء خارجية دول مجلس التعاون الخليجي السبت، اجتماعا في جدة بغرب المملكة العربية السعودية، للبحث في الخلافات الداخلية مع قطر، اضافة الى تنامي خطر المتطرفين في الاقليم وسط توجه دولي متعاظم لضرب تنظيم “الدولة الاسلامية” في العراق وسوريا.

شارك في الاجتماع وزير الخارجية اليمني الذي تشهد بلاده توترا شديدا مع انتشار آلاف المسلحين الحوثيين الشيعة وانصارهم في صنعاء، ضمن تحرك احتجاجي مطالبا باسقاط الحكومة.

واكد وزير الخارجية الكويتي الشيخ صباح خالد الصباح الذي ترأس بلاده الدورة الحالية للمجلس “الحرص البالغ على ازالة كافة الشوائب، والعمل على بذل الجهود الحثيثة للمحافظة على المكتسبات الكبيرة التي تحققت بمجلس التعاون”.

وفي موضوع التطرف، قال الصباح: “ان دول المنطقة تواجه تناميا غير مسبوق لظاهرة الارهاب، وذلك عبر مجاميع تتستر برداء ديننا الاسلامي الحنيف، وهي ابعد ما تكون عن رسالته الانسانية السمحاء”.

المصدر:
الوكالة الوطنية للإعلام

خبر عاجل